في ميدان فرعون بالقاهرة لحية ومصحف , متطرف ومشبوه


مساكين أهل الإيمان في هذا المجتمع .. 
فهناك لصوص المال ولصوص آخرين للحرية..


كانت تلك هي المرة الاولى التي تحط فيها قدميه أرض المدينة .. إنها العاصمة والرأس من الجسد لقد أتى بشهادته الثانوية التي ألقى بها القدر الى احد الكليات.. كان يحمل بعض الأغراض من مؤونة الزاد التي صنعتها له والدته البارحة.. كان يحمل في قلبه غصة لتركه القرية وأترابه وأهله، حيث كانت المرة الاولى التي يبتعد فيها عن الأسرة الصغيرة والدفء الجميل، إلا ان تلك الغصة كان يكتنفها مزيج من السعادة حيث الشهادة الجامعية والمستقبل والطموح. 
وهناك كان ميدان رمسيس فلقد أوصته والدته سلفا بتوزيع ما احتمله من مصاريف في كل جيوبة حتى لا يستلها نشالي الاتوبيسات .. أوصاه والده بتقوى الله، وانه لو كانت السماوات والأرض رتقا على عبد ثم اتقى الله لجعل له منهما مخرجا. 
كان في وسط الميدان يقف فيه فرعون الأكبر "رمسيس".. نعم كانت رسالة الرسل قاطبة ضد هذا النوع والرمز المتكرر من الطغيان والظلم .. فلقد قال تعالى لموسى وأخيه {اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى} (43) سورة طـه شيء غريب كم كان يمثل هذا النمط من الدجل والطغيان.. ومازال الفتى ينتظر أحد الأتوبيسات ليقله إلى المدينة الجامعية بالجيزة .. وهناك راح بذهنه بعيدا إلى مسيرة الكفر في تذبيح الذكور واستحياء الإناث .. واخذ يعالج الامر ذهنيا رمقه وهو يحمل المصحف الذي أعطته له الوالدة كي يتملى في آياته جيدا وصوتها الحنون يقول له هذا أروع مافي الوجود .. كلام الله كلام.. السماء.. الذي جرى نهارا على شفاه محمد صلى الله عليه وسلم {أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ} (51) سورة العنكبوت كانت تلك هي المرة الاولى التي يرى فيها ذلك المنتصب القامة في الميدان ومن تحته نافورة المياه التي اختلطت الاضواء فيها مع حمرة الغروب وكأنها دماء الذكور الذين ذبحوا بلا جريمة.. كم كان خسيسا ذلك المنتصب القامة.. نعم كم كان هناك من طفل كتمت صرخات خروجه الى الحياة حتى لا تصل الى مخابرات فرعون. 
راح ذهنه الى ذلك النبي الثائر موسى الكليم عليه السلام وكيف كان يواجه الدجل والحجة بالحجة والزيف بالبرهان.. وهو مجرد من كل عوامل القوة الذاتية إلا قوة الارتباط برب العالمين. قال: فمن ربكما يا موسى؟ 
قال: ربنا الذي أعطى كل شيء خلقه ثم هدى. 
قال: فما بال القرون الاولى؟ قال: علمها عند ربي في كتاب لا يضل ربي ولا ينسى.. آه .. كم أكره ذلك التي تجري نافورة الدماء من تحت قدميه .. انها دماء الأبرياء، ولكم كان العرض القرآني رائعا وهو يصور كيف يستخف قومه فأطاعوه.. الطاعة العمياء تلك الطاعة التي كانت أساسا لفسقهم (انهم كانوا قوما فاسقين). 
 وها هو يمضي والملأ من خلفه والسحرة وها هو يعتلي المنصة ويلقي في مكبرات الصوت .. ياقوم .. ياقوم .. يعقبها تصفيق حاد { يَا قَوْمِ أَلَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الْأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي أَفَلَا تُبْصِرُونَ} (51) سورة الزخرف. كان الفتى يتأبط الحقيبة جيدا .. ومصحفه وآياته ورجع بذهنه وكأن صدى ينبعث من الاتوبيسات {وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرِي فَأَوْقِدْ لِي يَا هَامَانُ عَلَى الطِّينِ فَاجْعَل لِّي صَرْحًا لَّعَلِّي أَطَّلِعُ إِلَى إِلَهِ مُوسَى وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ مِنَ الْكَاذِبِينَ} (38) سورة القصص نظر له شذرا قائلا .. يالك من دجال .. طرح قضية وأجهضها فورا وحول النبي الصادق الى كذاب في جملة واحده .. لكم أكره هؤلاء الطغاة .. وكل أدواتهم مشنقة وكرسي وكلاب فقط أعطه مطار وسجادة للتشريفات وموسيقى نحاسية .. ترضي ما به من غرور وهو على استعداد ان يحول المساحة الجغرافية التي يحكمها الى قبر جماعي كبير مليء بجماجم شعبه.. رحم الله بن أبي قباني حينما قال: 
 وخريطة العالم العربي فضيحة فحواجز ومخافر وكلاب أحس الفتى بالاختناق والضيق تلفت حوله بشيء من التوجس وعدم الالفة والانسجام كل شيء جاف وقاس الاسفلت الاسود والمباني الشاهقة وحيطان المارلبورو وعادم الاتوبيسات وكيف تختلط برائحة غبار الطريق وعادم الاتوبيسات ورائحة شواء الكبدة على الرصيف ورائحة السوبيا.. كان يعتبر نفسه كعصفور أتى من الريف لينقش عشا في جدرانها الاسمنتية .. هذه الدعايات الضوئية للسفن أب والبيبسي ..لم تبهره وقع بصره على ذلك الواقف في الميدان ..تذكر مقولته وهو يصدح في الملا المتجمهرين الذين تمزقت حناجرهم بالهتاف.. فرعون يا حرية فرعون يا وطنية ياروح الامة العربية يأتي صوته مهدئا من هياج الجماهير .. ايها الامة {وَقَالَ فِرْعَوْنُ ذَرُونِي أَقْتُلْ مُوسَى وَلْيَدْعُ رَبَّهُ إِنِّي أَخَافُ أَن يُبَدِّلَ دِينَكُمْ أَوْ أَن يُظْهِرَ فِي الْأَرْضِ الْفَسَادَ} (26) سورة غافر وحينما قال الفساد خرجت الجماهير لا للفساد ..لا للفساد يخرج هامان بصوته الأجش فرعون YES موسى NO لا للرجعية لا للفساد. إن هذا الميدان يضج بالعديد من المساكين والمعوزين البعض ينام على الرصيف كمأواه الوحيد وكل الذي يراه نعال تمضي ونعال تجيء ترى هل فرق بين هؤلاء وبين النبلاء انهم سواء في عهود الاستبداد كما قال الكواكبي .. لقد سؤل أحد النبلاء لماذا لا تبني لك بيتا قال ماذا أفعل وانا المقيم على ظهر جواد أو في السجن او في القبر ..نظر الى باصات العتبة وجد فتاه تلبس الجينز متأبطة لشاب يمضغ لبانا ويلبس قرطا في أحد أذنيه إنه جاكسوني النزعة والأفكار .. إن هذا المجتمع .. بدون إيمان أو تقوى بمثابة وكرا للشيطان يسكنه الداعرات والنشالين .. آه من النشالين .. تحسس جيوبه .. نظر الى فرعون..ثم تحسس مصحفه ..خاف أن يسرقه منه ..مساكين أهل الإيمان في هذا المجتمع .. فهناك لصوص المال ولصوص آخرين للحرية.. أصدر زفرة طويلة وهذا البغيض يرمقه وكأنه لا ينتوي على خير .. هل يريد أن يذبحني كما ذبح الذكور بالأمس .. ام هل يريد أن ينتشل مصحفي .. لقد غربت الشمس والناس من حولي لم يصلوا المغرب تراهم خائفين ؟ سألت أحد الواقفين على المحطة أين المسجد ؟ فقال بعيد عن هنا .. بإمكانك أن تأخذ تاكسي ليقلك الى أقرب مسجد همست لنفسي وهل تستقيم المعادلة مئذنة وصنم في مكان واحد .. لا يمكن .. قلت لنفسي أجل سأفترش السجادة التي في الهاندباك التي أعطانيها شيخ القرية قال يا أحمد السجادة عرش الداعية .. كلها ثلاث ركعات بجوار أي حائط في ميدان فرعون .. الحوائط كلها نجسة تذكر قول ابو ريشة أمتي كم من صنم مجدته لم يكن يحمل طهر الصنم ان هذه الجدران لا تصلح للعبادة لقد نجسها رجس الصنم سألت أحد الواقفين بجواري: 
ما اسم ذلك الشارع؟ 
 قال: هذا شارع رمسيس تذكرت حسن البنا وهو مضرجا بدمائه على رصيف ذلك الشارع رمق المنتصب القامة ذو النافورة الدموية قتلت البنا بالامس متى أستبدلت السكين بالرصاص جاءه صوت فرعون .. الرصاص اسرع من الذبح واسهل ولا بأس فلقد قتلناه خنقا بالمستشفى لقد كان به رمق الروح … مضت ربع الساعة وذلك مازال يرقبني من علو وانا انظر له شذرا .. تذكرت قوله تعالى {إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ} (4) سورة القصص حملت حقيبتي وتوجهت الى ناصية من الشارع خارج الميدان تاكسي.. توقف احد التاكسيات ما الذي يحدث هنا .. لون التاكسي ابيض واسود ..و مئذنة وصنم .. ورمسيس ومسجد .. جاء صوت السائق ليخرجني من التساؤلات الي اين يا استاذ الى المدينة الجامعية بالجيزة وياليت لو تنحينا جانبا على اقرب مسجد كي اصلي المغرب كيلا تبرأ من ذمة الله أريد ان اصلي نظر الى الحقيبة بشيء التوجس والى لحيتي التي على مشارف الظهور نظرا لصغر سني وكأني اسمع صوت أحد اتباع موسى وهو يقول انا لمدركون سيارة شرطة على مفارق الطرق ضابط بيده لا سلكي انزل اخرج مافي جيوبك لحية ومصحف .. متطرف .. مشبوه تذكرت مقولة نتانياهو الى عرفات القرآن محرض يجب منعه يا فندم انا لتوي قادم من الريف صفعني على وجهي أعليّ انا مثل هذه الحركات ما الذي في الحقيبة سجادة صلاة وخبز .. بتقزز قلب الحقيبة أرضا ركلها .. قيدا في يدي ركلة في ظهري الى جوف سيارة مظلمة .. شهادة الثانوية العامة .. الجامعة .. المستقبل وهناك في الزنازين والاستجواب والجريمة (مصحف ولحية ).. تحسست جيبي داخل السيارة على نقودي .. لم أجدها ! الحقيبة كانت على الرصيف هناك .. سهر أهلي على تربيتي .. كلمات والدي تطن في اذني تقوى الله تكشف الكروب.. المصحف وكلمات امي عن القران هذا أروع مافي الوجود .. وهناك في السجن .. تذكرت هذا المنتصب القامة الذي يرمقني بتأله وأنا أرمقه شذرا ولكن كيف اتصل لاسلكيا بالشرطة .. سؤال وجيه أجاب عليه سيد قطب إن الجاهلية واحدة المغرس .. رحم الله أحد السلف حين قال : من هوان الدنيا على الله أن تهدى رأس يحي بن ذكريا إلي بغي من بغايا بني إسرائيل نعم وهاهي رؤوس الصحوة الإسلامية تهدى إلى بغايا بني إسرائيل ابتداء من جولدا مائير الى سارة نتانياهو إلى لينا رابين الى ليلى زوجة شارون. تذكرت دعوة جدي الغارقة في القدم وأنا أتأرجح على رجليه عندما كنت طفل صغير [ الله يحرق الظالمين بكاز اسود] سألته ببراءة يا جدي لماذا الكاز الاسود فرد لأنه هو الوقود الوحيد الذي يليق بهؤلاء الظالمين الم تسمع قوله تعالى في سورة ابراهيم {وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُّقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ} (49) {سَرَابِيلُهُم مِّن قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمْ النَّارُ} (50) سورة إبراهيم أتعرف ما معنى القطران يا عبد الرحمن انه الكاز الاسود


إرسال تعليق

وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم



﴿ وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم ﴾
.
هذه الآية التي نمر بها ولكننا قد لا ندري عن بعض ما تحتويه من الحكم واللطائف، يقول الله عز وجل: وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَسورة الأنعام 38، وأنت إذا سمعت يا أخي المسلم قول الله عز وجل: إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم، فإنك ستندهش وتتعجب كيف صارت هذه الحيوانات أمم أمثالنا وما هو وجه المشابهة بين بني آدم وبين الحيوانات، وما هو وجه المثلية الذي ذكره الله عز وجل في الآية؟ من المفسرين من يقول: إنهم أمم - أي الحيوانات والدواب والطيور- كما أن البشر أمم، ومنهم من قال: إن لهم أسماء كما أن للبشر أسماء، ومنهم من قال: إنهم يسبحون الله كما يسبح المؤمنون الله، ومنهم من قال: إنهم يحشرون كما أن البشر يحشرون، وحشر الدواب ثابت بنص القرآن والسنة، فهو هنا قول الله عز وجل: ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ، وفي السنة أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح أن الحيوانات تحشر ثم يقتص لبعضها من بعض. ومن أوجه المثلية أيضاً: أنها تطلب الغذاء، وتبتغي الرزق، وتتوقى المهالك كما يفعل ذلك البشر، ولما طلب الله سبحانه وتعالى من العباد التدبر في مخلوقاته، فإن السلف رحمهم الله عز وجل ما زال أمرهم في تدبر القرآن حتى بلغ شأناً عظيماً، ولما تدبر بعض السلف هذه الآية، ومنهم سفيان بن عيينة قال لما سمع قول الله عز وجل: وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم سورة الأنعام38 ، قال رحمه الله: ما في الأرض آدمي إلا وفيه شبه من البهائم، فمنهم من يهتصر اهتصار الأسد، ومنهم من يعدو عدو الذئب ومنهم من ينبح نباح الكلاب، ومنهم يتطوس كفعل الطاووس.
وقال الخطابي رحمه الله معلقاً: ما أحسن ما تأول سفيان هذه الآية واستنبط منها هذه الحكمة، وذلك أن الكلام إذا لم يكن حكمه مطاوعاً لظاهره وجب المصير إلى باطنه، فنحن نعلم بأن الحيوانات ليست مثل بني آدم؛ لأن بني آدم في الظاهر يختلفون عن الحيوانات اختلافاً كلياً، فإذن هناك أمور في الباطن تتشابه فيها طبائع الآدميين مع بعض طبائع الحيوانات، وهذا من إعمال الفكر والتدبر في مخلوقات الله عز وجل، ولذلك أيها الإخوة نجد الله تعالى قد ضرب لبعض بني آدم أمثلة شبههم بها بالحيوانات فقال الله سبحانه عن نفر من الناس: فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثسورة الأعراف176، وشبه أناساً آخرين بأنهم مثل الحمار يحمل أسفاراً، ولذلك سنسوق لكم هذه الأمثلة التي تبين كيف يفكر علماؤنا في الآيات، وكيف يربطونها بالواقع، وما سيأتي من الكلام مختصر من كلام ابن القيم رحمه الله في مواضع متعددة من كتبه. مشابهة كثير من الناس لطبائع الحيوانات. قال رحمه الله تعالى: ومن الناس نفوسهم نفوس حيوانية وذلك مثل الجهال بالشريعة الذين لا فرق بينهم وبين سائر الحيوان إلا في اعتدال القامة ونطق اللسان، هذا هو الفرق الوحيد، وإلا فإنهم يشبهون الحيوانات، ليس همهم إلا نيل الشهوة بأي طريق أتت، ومن الناس نفوسهم نفوس كلبية فمن صادف جيفة تشبع أنف كلب لوقع عليها وحماها من سائر الكلاب، ونبح في وجه كل من يدنو منها، وهمه شبع بطنه من أي طعام اتفق ميتة أو مذكى، بعض الناس لا يبالي ماذا يأكل، حلالاً أو حراماً، طيباً أو خبيثاً مثل الكلب ، يقع على أي شيء، ولا يستحي من قبيح، فإن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث، إن أطعمته بصبص بذنبه، ودارك حولك، وإن منعته هرك ونبحك
.




المشاركات الشائعة من هذه المدونة

زوجة أبو حمالات تدير منظمة ألمانية مشبوهة تشرف عليها شخصيات صهيونية - فيديو

مشاهد جنسية جريئة بالفيلم اللبناني الممنوع .. بيروت هوتيل

مهرجان العراة على سواحل البحر الميت الإسرائيلية بالصور والفيديو

من اجل الحرية مدونة مصرية ملحدة تنشر صورها عارية .فيديو

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

زوجة أبو حمالات تدير منظمة ألمانية مشبوهة تشرف عليها شخصيات صهيونية - فيديو

مشاهد جنسية جريئة بالفيلم اللبناني الممنوع .. بيروت هوتيل

مهرجان العراة على سواحل البحر الميت الإسرائيلية بالصور والفيديو

من اجل الحرية مدونة مصرية ملحدة تنشر صورها عارية .فيديو