مشــاركة ممـيزة

المصحف المرتل للشيخ مصطفى اسماعيل نسخة الإذاعة بجودة عالية

المصحف المرتل للشيخ مصطفى اسماعيل   الشيخ عبد الباسط عبد الصمد ـ مجود. ⇓⇓ ..إستمع 24 ساعة يوميا ..  .. نسخـة الإذاعـة بجـودة عـالية ...

الخميس، 30 يونيو 2016

مخابرات السيسي تحذف تشككه بالإسلام من خطابه (فيديو) ! ..


السيسي: لقد مكثت 5 سنوات أقرأ، وأبحث
 للتأكد من حسن اختياري لديني 


حذفت إحدى أجهزة المخابرات التابعة لرئيس الانقلاب، عبدالفتاح السيسي، حديثه حول تشككه في الإسلام لمدة خمس سنوات، الذي أشار إليه في خطابه، في الاحتفال بليلة القدر، الأربعاء، من التسجيلات المبثوثة للخطاب، إلا أن إيراد عدد من محرري الصحف لنصها، كما قالها، في تغطياتهم لكلمته، مكنهم من التقاط ما قاله، ونشره في عدد من الصحف والمواقع المصرية.


 وأجمعت صحف المصري اليوم واليوم السابع والوطن وموقع صدى البلد على أن السيسي قال في خطابه إنه مكث خمس سنوات يقرأ، ويبحث؛ للتأكد من حسن اختياره لدينه، وكي يجدد اختياره للدين الذي يعتقده. 
 وبعد الرجوع إلى تسجيلات الخطاب لاستخراج تلك المقولة من موقعها في الخطاب على لسان السيسي تبين حذفها من نص الخطاب المسجل، حيث تعرض الخطاب لعملية "مونتاج" تم فيها التدخل بالحذف مما قاله السيسي، بعد أن تم منع بث الخطاب بشكل مباشر، والانتظار حتى ظهيرة الأربعاء لتوزيع كلمته، ونشر الفيديو المرسل للكلمة بعد إزالتها من جهة مخابراتية ما تابعة للسيسي. 
 وقال موقع "صدى البلد" 
إن السيسي قال: "لقد مكثت خمس سنوات أقرأ، وأبحث للتأكد من حسن اختياري لديني، وأجدد اختياري لديني"، مشيرا إلى "الخلاف الذي وقع بين السنة والشيعة في بداية الإسلام، وتحول إلى مذهبين وخلاف عميق وفرقة بسبب الانسياق وراء الشيطان". 
 ومن جهتها قالت "المصري اليوم":
 "طالب الرئيس عبد الفتاح السيسي، الأربعاء، علماء الأزهر بمواجهة الغلو والتطرف، وعمل وقفة حقيقية، والتصدي للأفكار المنحرفة، ونشر الفهم الصحيح للإسلام"، مضيفا: "مكثت خمس سنوات أقرأ وأبحث للتأكد من حسن اختياري لديني". 
 أما "اليوم السابع" فقالت: 
"قال الرئيس خلال احتفال وزارة الأوقاف بليلة القدر، بقاعة مؤتمرات الأزهر بمدينة نصر، إننا سنحاسب على عدم التفكير، مضيفا أن ما نحن فيه هو الذي ضيع الدين بشكل كبير لرفضنا التصدي للواقع الذي نعيشه، مشيرا إلى أنه ظل يقرأ ويبحث لمدة 5 سنوات لتجديد اختياره للدين الذي يعتقده". 
 أما صحيفة "الوطن" فقالت: 
"وقال السيسي، خلال كلمته في احتفال وزارة الأوقاف بليلة القدر: لقد مكثت خمس سنوات أقرأ، وأبحث للتأكد من حسن اختياري لديني، وأجدد اختياري له، مشيرا إلى الخلاف الذي وقع بين السنة والشيعة في بداية الإسلام، وتحول إلى مذهبين وخلاف عميق وفرقة، بسبب الانسياق وراء الشيطان". 
 ويبدو أن عبارة السيسي، التي أشار فيها إلى تشككه في الإسلام، قد وردت في سياق إنحائه باللائمة على المسلمين، وليس على حكامهم الفاسدين، في سوء أحوالهم، وتأكيده أن المسلمين الأوائل تصدوا وقاموا بتنقية علم الحديث، واستبعدوا 600 ألف حديث، وصفه السيسي، على خلاف الحقيقة، بأنه "كاذب"، مشيرا إلى أنهم "لم يخافوا من المساس بأحاديث الرسول، صلى الله عليه وسلم". 
 وبحسب ما قاله السيسي:
 "قلت لفضيلة الإمام (يقصد شيخ الأزهر): "الأوائل والأخيار تصدوا ولقوا 600 ألف حديث كاذب فتصدوا لها، ولم يخافوا، ولم يقولوا: "لا أحد يمس كلام النبي، ويفحصه".. بل قالوا هذا ما نراه صائبا، وهذا ما نراه غير صائب.. وعلماء الحديث قاموا بهذا الدور في حاجات أخرى.. فلماذا لا نتصدى ونقول: الكلام ده ينفع، والكلام ده ما ينفعش.. ونطبق ذلك في حاجات أخرى؟".
 واستطرد: "من فضلكم: الكلام ده لينا كلنا .. الغلو والتطرف بصراحة يحتاج مننا كلنا إلى أن نقف قدامه .. بدون غلو وتطرف برضه.. أنتم تحتاجون إلى أن تتصدوا ليه من غير ما تكونوا خايفين أنكم تضيعوا الدين .. لأنني متصور أن اللي إحنا فيه ده ضيَّع الدين كتير قوي". 
 وحذر السيسي في خطابه أيضا من أن: "الأمم اللي هاتروح.. مش هاترجع تاني".
وتابع بقوله: "يا ترىى .. هل نحن أعلم الأمم، وأتقى الأمم، وأكثر الأمم صبرا؟
 وهل نحن أكثر الأمم عملا واختراعا وسماحة واحتراما للمرأة؟".
 وأضاف: "هذا يعكس ديننا، وأخشى عدم وجود توازن بين الاتباع بلا حدود .. وبين التفكر والتدبر"، مستدركا: "محتاجين إلى رؤية هذا". 
 واتهم المسلمين بنشر التطرف والقتل والتخريب والتدمير في العالم فقال: "شوفوا خريطة التطرف في العالم، وتأثيرها على سمعة دينكم .. يا ترى أخبارها إيه: كل يوم لينا حكاية.. قتل، وتخريب، وتدمير".!!!! 
 وأقسم: "والله لن تقام الأمم إلا بالعمل والعلم والبناء والجهد والمثابرة والإخلاص والمثابرة، وليس بقتل الناس وتدمير الشعوب والأوطان".
 واختتم خطابه بالقول: "شكل وسمعة المسلمين ومكانتهم في العالم كله .. أتصور أنها، ولسنين طويلة مقبلة.. قد تأثرت بشدة". 
 بحسب قوله، الذي جاء خارج سياق الكلمة المكتوبة التي خصص لها النصف الأول من خطابه، الذي استمر، بعد المونتاج، ما بين 16 إلى 17 دقيقة فقط، بينما الخطاب الأصلي، قبل التدخل في التسجيل، استمر أطول من هذا..





تسليم تيران وصنافير للسعودية.. ما الأهداف ومن المستفيد؟


كل المعطيات تؤكد مصرية تيران وصنافير
 قضية التنازل عن الأرض، قضية إخفاء المستندات والوثائق، قضية انفصال الشعب عن الحكومة، قضية تحدى السلطة للشعب، قضية ذلك الانقسام الحاصل فى المجتمع، قضية الحالة الهزلية التى تعيشها مصر الآن
، قضية الإصرار على أننا شبه دولة ،


كشف الكاتب الصحفى عبدالناصر سلامة، رئيس تحرير صحيفة "الأهرام" الأسبق، عن سر يُنشر لأول مرة عن جزيرتى تيران وصنافير وموقف الرئيس المخلوع حسنى مبارك من أحقية مصر بالسيادة عليها.
وقال "سلامة"، فى مقال له بعنوان "سر يُنشر لأول مرة"،  إن الرئيس الأسبق حسنى مبارك كان فى زيارة إلى المملكة العربية السعودية عام ????، وخلال جلسة ودية مع العاهل السعودى، الملك فهد بن عبدالعزيز، أراد الملك الحديث فى موضوع جزيرتى تيران وصنافير، إلا أن الرئيس مبارك بادره قائلاً: لا داعى للحديث فى هذا الموضوع يا جلالة الملك، فما كان من الملك إلا أن توقف تماماً، ولم يكرر الطلب.
وأضاف: "الغريب أن الرئيس مبارك فوجئ فيما بعد بأن المملكة السعودية أرسلت خطاباً إلى الأمم المتحدة تخطرها فيه بأن الجزيرتين أصبحتا تابعتين للسعودية بموجب تفاهم مع الحكومة المصرية، وحينما علم الرئيس بذلك وجّه وزارة الخارجية فوراً بإرسال خطاب إلى الأمم المتحدة ينفى هذا الكلام جملة وتفصيلاً، وبالفعل حدث ذلك".
للقصة بقية - تيران وصنافير
تسليم تيران وصنافير للسعودية ما الأهداف ومن المستفيد؟
 كان الوطن وما يزال محل اتفاق اليمين واليسار .. الموالي والمعارض .. لكن فجأة يظهر في مصر غير ذلك .. ومعه يظهر التخلي عن جزيرتين مصريتين، وتظهر معه أيضاً عبارات التخوين والتفريط في التخلي أو بيع أو تسليم تيران وصنافير. 
يثير توقيت وإصرار النظام المصري على تسليم جزيرتي تيران وصنافير للسعودية تساؤلات بشأن الأهداف الكامنة وراء ذلك ومن المستفيد منها.


تسليم تيران وصنافير للسعودية ما الأهداف ومن المستفيد؟ 


وتسائل "سلامة": "أين هذا الخطاب الذى أرسلته وزارة الخارجية للأمم المتحدة؟"، داعيًا كل القوى السياسية والشعبية المهتمة بهذه القضية إلى محاولة الحصول على الخطاب من المنظمة الدولية نفسها".
واتهم "سلامة" وزارة الخارجية بإخفاء هذا الخطاب أو عدم الإشارة إليه، بل إن الوزير الحالى، سامح شكرى ـ وفقًا لسلامة ـ هو أكبر المتحمسين للتنازل عن الجزيرتين، وينفى دائماً وجود وثائق لديه تخدم الموقف المصرى.
كما دعا "سلامة" وزير الخارجية فى ذلك الحين، أحمد أبوالغيط، إلى الخروج من حالة الصمت هذه، وذكر الحقائق التى بحوزته عن هذه القضية، "وإلا فمن حقنا طرح تفسيرات متعددة لعملية اختياره أميناً عاماً لجامعة الدول العربية فى هذا التوقيت، سواء ما يتعلق منها بالاختيار المصرى لشخصه، أو بعدم الممانعة السعودية، فيما يشير إلى أننا أمام عملية ضخمة أُعد لها سلفاً من كل الوجوه، نحن الآن يا سيادة الأمين أمام مصلحة وطن، بالتأكيد يجب تقديمها على وظيفة هنا أو هناك، حتى لو كانت بحجم أمانة الجامعة، فقد كنتُ أول المناصرين لترشيحك لهذا المنصب م بل كنتُ أول المطالبين باستمرار الاستفادة من خبراتك".
وأضاف: "بهذه المناسبة أيضاً، أود الإشارة إلى أن وزير الخارجية الأسبق نبيل العربى، الذى شغل المنصب أيضاً فى مارس ????، قبل أن يتولى مقاليد جامعة الدول العربية، لم ينطق بأى تصريح حتى الآن حول هذه القضية، وأود ألا أكون أذيع سراً، أنه قال فى أحد منتدياته الخاصة أخيراً إنه طُلب منه التحدث إلا أنه رفض، ولم يذكر العربى من الذى طلب منه، ولماذا رفض، وما هى معلوماته فى هذا الشأن، خاصة بعد أن تحرر من قيوده الوظيفية".

وتابع: "الرئيس مبارك أيها السادة حى يرزق، معلوم المكان، يمكن العودة إليه رسمياً، فيما يتعلق بهذه المعلومات، الرجل لم يكن متهماً أبداً فى وطنيته، لا خلال فترة حكمه التى بلغت ثلاثين عاماً، ولا بعد ذلك، على مدى خمسة أعوام ونصف، طاله من الاتهامات ما طاله، لحساب آخرين، إلا أنها لم تمس وطنيته بأى شكل من الأشكال، لم يتنازل عن الجزيرتين، لم يفرط فى مياه النيل، لم يعقد اتفاقيات من أى نوع، لا حول البحر المتوسط ولا غيره يمكن أن تضر بمصالح مصر، هذه هى الحقيقة التى يجب أن يُقر بها كل صاحب ضمير حى".
واستطرد: "أعتقد أن الحصول على هذه الوثيقة من الأمم المتحدة سوف يغير الكثير من مجريات هذه القضية أو هذه الأزمة، هى بمثابة تأكيد على أن هناك وثائق أخرى على نفس الشاكلة بحوزة وزارة الخارجية، هى بمثابة تأكيد للشائعات التى تحدثت عن إعدام وثائق كثيرة بهذا المضمون، هى بمثابة تأكيد على أن هناك تواطؤا يرقى إلى مسميات أكبر من ذلك، سوف يستدعى الأمر فى هذه الحالة ما هو أكبر من إقالة وزير الخارجية، سوف يستدعى محاكمات عاجلة لكثيرين من الذين فرطوا فى حق هذا الوطن".
واستكمل: "أستطيع الجزم أيضاً بأن الوثائق الأكبر المتعلقة بهذه القضية بحوزة الدولة التركية، العثمانية سابقاً، وهى نفس الجهة التى تعاونت معنا فى السابق، وأمدتنا بالوثائق التى تثبت ملكيتنا لأرض طابا، حين وصلت الأمور إلى التحكيم الدولى، إلا أن العلاقات المتوترة مع أنقرة فى هذه الآونة لن تسمح بشىء من هذا القبيل، ناهيك عن علاقاتهم المتنامية مع الرياض، وسوف نتذكر فقط فى هذا الشأن أن الملك سالمان فى أعقاب زيارته الطويلة لمصر، التى حصل خلالها على الجزيرتين، غادر القاهرة متوجها إلى تركيا مباشرة، أُكرر: مباشرة".
وأضاف: "إذا كان البعض يرى أن الرئيس مبارك ليس طليقاً حتى يمكن أن يتحدث، أود التأكيد على أنه لم يعد هناك معنى لوجوده لا فى السجن ولا فى المستشفى، مصر الآن فى حاجة إلى كل أبنائها، ما بالنا إذا كنا نتحدث عن شخص بحجم مبارك، أو بحجم رئيس سابق، يمكن أن يساهم كثيراً فى استشارات معقدة، يمكن أن يزيح الستار عن خفايا عديدة تخدم الدولة المصرية حالياً ومستقبلاً، أما إذا كان ذلك الذى يجرى لحاجة فى نفس يعقوب أيضاً، فماذا يمكن أن نقول؟!".

واختتم: "على أى حال، يبدو أن الأيام المقبلة سوف تكشف عن مفاجآت أكثر إثارة، فيما يتعلق بهذه القضية الغريبة، قضية التنازل عن الأرض، قضية إخفاء المستندات والوثائق، قضية انفصال الشعب عن الحكومة، قضية تحدى السلطة للشعب، قضية ذلك الانقسام الحاصل فى المجتمع، قضية الحالة الهزلية التى تعيشها مصر الآن، قضية الإصرار على أننا شبه دولة، الإصرار على أننا دولة وليدة، تقسيم المجتمع لأهل خير وأهل شر، إلا أننا فى كل الأحوال نحمد الله، كل المعطيات فى النهاية تؤكد مصرية تيران وصنافير، بالتأكيد النتائج سوف تكون كذلك".





الأربعاء، 29 يونيو 2016

العالم الغربى يتفكك..أفيقوا أيها المسلمون !! فيديو



من يريد أن يلحق بركب البشرية الصاعدة (البريكس)
 فليتخذ موقفاً من هذه التبعية المقيتة للاتحاد الأوروبي- 
وصندوق النقد والبنك الدولي الأمريكيين
 الذين حولونا لمجموعة من المتسولين من أمريكا  




الأحداث التي تهز العالم الغربي منذ أيام، ليست أحداثاً عارضة، وقد كتبنا عنها كثيراً وتنبأنا بها من خلال متابعة علمية لما يصدر عن الغرب نفسه وما يصدر عن غيره من مراكز العالم، فالغرب ليس  المركز الوحيد للعالم كما يتصور معظم مثقفينا وحكامنا.
خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ليس حدثاً عارضاً، وليس حدثاً أوروبياً فحسب بل هو ضربة قاصمة لمفاصل العالم الغربي. 
فبريطانيا كانت ولا تزال حلقة الوصل بين أمريكا وأوروبا وبين أمريكا والعالم الغربي ككل أي تجمع الكومنولث المرتبط ببريطانيا (استراليا - كندا- نيوزيلندا - عدد من الدول العربية والأفريقية التي كانت مستعمرات بريطانية وتعمل في إطار الكومنولث) ...
- بريطانيا هي العقل المفكر وخزينة الأموال لأمريكا حتى أن بعض مفكري أمريكا يتصورون أن بريطانيا هي التي تحكم أمريكا ثم تحكم العالم من خلال الأمم المتحدة. وهذا تصور مبالغ فيه ولكنه ليس بعيداً عن الحقيقة. فالحقيقة هي أن لندن هي عاصمة الماسونية أي عاصمة السيطرة اليهودية على العالم. رواد الهجرة لأمريكا كانوا من بريطانيا: الأنجلوساكسون البروتستانت الذين يتبنون التوراة أكثر من الانجيل. 
وهذا العرق الانجليزي (الأنجلوساكسوني) وهو صاحب رؤية توراتية هو الذي سيطر على أمريكا، وكان جسراً مناسباً لهجرة يهودية متناغمة مع التوجه البيوريتاني (المذهب البروتستانتي الذي غلب على المهاجرين من بريطانيا) وبالتالي أصبح الحزب الحاكم في أمريكا (اليهود+البروتستانت) الذين تجمعوا في الكنيسة المعمدانية الجنوبية التي يخرج منها معظم رؤساء وقادة أمريكا. ورغم ان هذا الحلف يحكم الآن من واشنطن ولكنهم لايستغنون عن لندن العاصمة القديمة التي تختزن حكمة الدولة الاستعمارية بالاضافة لتحولها إلى مركز مالي عالمي للاستثمار عبر البورصة وسوق الأوراق المالية.

وهذا الحجم من الاستثمار هو الذي يرفع اسم بريطانيا عالياً نسبياً بين دول العالم، أي أن سوق لندن أصبحت رديفاً وتوأماً للسوق الأعظم (وول ستريت) في نيويورك وهما ذراعان لتحقيق نفس الأهداف. واليهود يسيطرون على النظام المصرفي في كلا البلدين كما يسيطرون على سوق الأوراق المالية. وبالتالي فإن توجيه ضربة لبريطانيا سينعكس بالضرورة على أمريكا وليس على أوروبا فحسب.
كما أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هو إضعاف للسيطرة الأمريكية التي كانت تتم عن طريقها حتى وصفها الزعيم الفرنسي ديجول بأنها الطابور الخامس لأمريكا في السوق الأوروبية المشتركة.
لذلك فإن تفكك أوروبا الذي أصبح مطروحاً عبر استفتاءات مماثلة، يصيب أمريكا بالدوار لأن أمريكا هي زعيمة الغرب ككل. وقوة أوروبا كانت مضافة لقوة أمريكا، الآن فإن تفكك أوروبا يساهم في إضعاف أمريكا.
والآن فإن أوروبا مضطرة للتعامل بقسوة مع بريطانيا أي عدم إعطائها أي امتيازات مهمة حتى لا يشجع ذلك آخرين على السير في نفس اتجاه بريطانيا. وبالتالي فإن بريطانيا ستصبح دولة غريبة عن 27 دولة في الاتحاد الأوروبي، تتعرض لكل ضرائب واجراءات التعامل مع دولة أجنبية. المهم ان انهيار سعر الاسترليني وتراجع البورصات ليس حدثاً عارضاً بل سيكون له امتداداته. 
وهو نفس الأمر الذي تتعرض له أوروبا كلها فالطرفان يخسران ولا يوجد كاسب واحد. بل الكاسبون هم الذين أقاموا انتصاراتهم بصورة مستقلة: الهند- الصين ومجموعة النمور الآسيوية وكذلك روسيا. وبلاد خرجت من دور التخلف كإيران وتركيا. أما هؤلاء الذين ينتظرون احسانات الاتحاد الأوروبي وأمريكا،عليهم أن يقلقوا على مصيرهم دون أن يملكوا أي إرادة أو فاعلية. ولنلحظ اتجاه تركيا سريعا لمعالجة الخلاف مع روسيا (بالاعتذار عن حادث إسقاط الطائرة الروسية)، والاتجاه لتخفيف الحصار عن غزة بحرياً ما يعطي ثقلاً أكبر لتركيا في الشرق الأوسط. مع الابتعاد عن الفكرة الخيالية بالانضمام للاتحاد الأوروبي. سيكون الخاسر الأكبر دائماً هو التابع لأمريكا وأوروبا.

لا يدرك كثيرون أن الأزمة الاقتصادية التي ضربت أمريكا والغرب عام 2008 لم تنته بعد.. ولكن تم حقنها ببعض المسكنات. 
والتقديرات تشير الآن إلى انحسار اقتصادي في بريطانيا وأمريكا معا وهو أمر سيمتد لكل أوروبا عدا ألمانيا. إن الأوضاع الداخلية في فرنسا متردية لأبع الحدود والمظاهرات والاضرابات تعم كل فرنسا منذ أكثر من شهر وهناك حالة احتضار للنظام السياسي (جناحا النظام: الاشتراكي واليميني تتدهور شعبيتهما بشدة) والحديث عن ظهور أحزاب سياسية جديدة يمينية متطرفة أو يسارية متطرفة هو المتوقع  وهو أمر حدث فعلاً في اليونان وأسبانيا وحدث في الانتخابات المحلية الأخيرة في إيطاليا. كذلك تنمو التيارات العرقية الانفصالية في معظم البلدان حتى أن سكان لندن يسعون للانفصال عن بريطانيا، وكذلك اسكتلندا وايرلندا الشمالية، واقليم كتالونيا في أسبانيا...الخ الخ
وهناك عَرض جوهري واحد للأزمة الاقتصادية في أمريكا وأوروبا، وهو الانفاق والاستهلاك أكثر من الانتاج.
فنحن أمام قوة عالمية هرمت تعيش على أموال العالم الجنوبي، ومع ذلك فانها لاتقسم هذا المال المنهوب بالعدل، بل في أمريكا يصل حجم المستولين على ثروات البلادإلى 1% يسيطرون على 90% من الثروة. ونحن لاننكر على الغرب ان بعض أمواله مقابل جهد انتاجي حقيقي ولكن ليس هذا وحده سبب الثراء. والدليل أن البلاد الأوروبية تضج من الالتزامات الاجتماعية والصحية التي تتزايد بشكل كبير.
أما في أمريكا فقد ظهرت (ظاهرة) ترامب وهي مدهشة فعلاً، ولا نتوقع بأي حال أن يفوز لأن فوزه سيعجل بخراب أمريكا ونعتقد أن كل أجهزة المؤسسة الحاكمة ستبذل المستحيل لفوز كلينتون. ولكن مجرد ظهور ترامب مسألة عجيبة لأنه يعبر عن حقيقة تفكير الطبقة الحاكمة العنصرية بدون أي تجميل.
المشكلة أننا مجرد متفرجين.. نحن المسلمون.. والذين سيستفيدون من هذا التداعي والتفكك الغربي، هم: الصين والهند ووباقي الآسيويين. ومن يريد أن يلحق بركب البشرية الصاعدة (البريكس) فليتخذ موقفاً من هذه التبعية المقيتة للاتحاد الأوروبي- وصندوق النقد والبنك الدولي الأمريكيين الذين حولونا لمجموعة من المتسولين من أمريكا التي تتسول من الصين. ونحن نخفي هذه الحقائق عن شعوبنا ونقول لهم: لا حياة بدون أمريكا.. ونحن نقول لا حياة لنا بدون الايمان بالله والاعتماد عليه، والاعتماد على الذات.
***

إفتتاح قمة مجموعة البريكس بمشاركة الرئيس مرسي



دول البريكس تؤسس نظام عالمي جديد 
رئيسة معهد شيللر تعلن عن نقطة تحول جديدة في الحضارة الانسانية





الثلاثاء، 28 يونيو 2016

إغلاق الماضي وإزاحة كابوس الحاضر، على رقبة مرسي ؟!!



الجميع يتحدثون عن المستقبل،دون أن يخرجوا من الماضي.هل يمكنك السفر إلى المستقبل
 دون حسم ملفات الماضي العالقة،  
وإنجــاز استحقاقــات الحاضـــر؟ 
إذا كان غير قادرين على إزاحة كابوس الحاضر،
 فليس أقل من أن نحاول الدفاع عن الرواية الصحيحة للماضي .. الذي ليس بمـــاضٍ



يطرح السؤال نفسه في قلب متاهة الكلام الثوري المنمق حول موائد الثرثرة، ليخرجوا على الناس بما هو أخطر من ألاعيب السلطة في مصر، حين يحاولون إقناعك بأن ثورة يناير من الماضي، وأيضا خطيئة انقلاب يونيو فعل ماضٍ، ولابد من معادلات جديدة كليا، يذهبون بها إلى المستقبل.
وأظن أن تلك بمثابة جمرة خبيثة، لو تُرِكتْ فسوف تلتهم كل ما فات، وكل ما هو آت، إذ يبدو المستهدف الوحيد منها شطب موضوع الاعتداء على سلطة منتخبة ديمقراطيا من جدول قضايا مصر الأساسية، بما يستتبعه من محو اسم محمد مرسي، إذ لم يعد أحد يريد أن يأتي على اسم الرجل، وهو يخطط للمستقبل في أبراجه العاجية، وكأن المطلوب هو إغلاق الماضي على رقبة الرئيس محمد مرسي، كي ينعم كل الذين تم استخدامهم في كارثة الانقلاب بالمستقبل.
مدهش حقا أن صغار وأشبال الوحوش الكاسرة، التي أطلقوها على الرئيس ، بعد انتخابه، وأبلت بلاء حسنا، في أعمال النهش والافتراس، لصالح الضواري الأكبر، تريد أن تقنعنا الآن بأنها الأكثر وعيا، والأشد حرصا على الثورة، التي جاءت بالرئيس الذي عقروه.
الجميع أبرياء وطيبون، وأكفاء، باستثناء محمد مرسي، هذا هو الحل السهل، المريح، الذي توصل إليه الخارجون من معسكر الثلاثين من يونيو/ حزيران 2013 ومن ثم يعتبرون كل كلمة تدعو للتوقف بالدراسة والتحليل لمقدمات ونتائج هذه الخطيئة التاريخية، التي أوقعوا فيها ملايين البسطاء، تعطيلا لمشروع الاصطفاف، الذي يسبح في الفضاء الخارجي منذ عامين على أقل تقدير.
لم تعد المسألة بحاجة إلى أدلة لإثبات أن الكوارث السياسية والمجتمعية والحضارية التي تحيط بمصر حاليا هي الحصاد المر لتلك الرقصة المجنونة على الموسيقى العسكرية، وكأن التاريخ يقدم اعتذاراته يوميا لمحمد مرسي، عن الجريمة التي نفذت بحق ثورة يناير، قبل أن تصيبه هو شخصيا، بينما يأبى المهرولون إلى المستقبل أن يعتذروا عن دورهم في إفساد الماضي الذي كان واعدا، بل إنهم حتى لا يجيبون عن أسئلة الحاضر:
- ماذا أنتم فاعلون في الرجل الذي يقبع في زنزانته، حال زوال الانقلاب؟.
- ما قولكم في الدماء التي سالت أنهارا، ولا تزال تسيل حتى الآن؟
- عفا الله عما سلف، أم أن الحي أبقى من الميت؟.
أم أنه في موسم غسيل المواقف والتخلص من أدوات جريمة خداع الجماهير، ليس مسموحا لأحد بطرح الأسئلة، والمحاسبة على ما فات؟.
حسنا، لن يناقشكم أحد في أن الرئيس ارتكب أخطاء في الحكم، فماذا عن أخطائكم، بل خطاياكم؟!
لماذا يكون مطلوبا من الجماهير أن تتسامح مع"النزوة الثورية" التي خلفت وراءها آلاف الشهداء، وعشرات الآلاف من المحبوسين والمطاردين، بينما لا تسامح مع كل من يريد أن يحرر الماضي من الأكاذيب والأوهام، بحجة شراء المستقبل.
فلينعم الصهاينة بهذه النظرية العبقرية، وليستمتع كل سارق بما سرق، وكل ناهب بما نهب، وليهنأ الأوغاد والانتهازيون بصك الغفران المستقبلي، وفي المقابل، لا عزاء لمن قلت عنهم في لحظة الجنون يونيو: حزيران 2013: طوبى لمن لم يتسللوا، كاللصوص والبغايا، إلى الغرف السرية في فنادق الجنرالات، لتلقي الأوامر والتعليمات وإرشادات التمرد فوق ظهور الدبابات والمجنزرات، وبقوا صامدين قابضين على جمر يناير، بينما كانت كل المؤشرات تقول إن من لا يلتحق بقطار يونيو سوف تدهسه عجلاته الثقيلة.
طوبى لمن رفضوا "الثورة على ثورتهم"، ولم ينصتوا لأيقوناتها التي خانت نضالها، وباعت تاريخها، وراحت تجوب عواصم العالم تتسول العون، وتحرّض المجتمع الدولي على نظام منتخب ديمقراطياً، بحديث كاذب عن دستورٍ، لا يعترف بالهولوكوست.
في كتابه "روح الإنسان" كتب روبرت بريدجز "
ربما نتبين أن حماقاتنا وآثامنا القومية قد استحقت العقاب..وإذا كنا لا نستطيع نحن أنفسنا أن نبدو في هذه التعرية للعفونة أبرياء تماما، فإننا مازلنا أحرارا وصادقين مع أنفسنا، وفي وسعنا أن نطمع في تكفيرها عنا من خلال الندم".
حقا: فلنكن أحرارا وصادقين مع أنفسنا، وإذا كان غير قادرين على إزاحة كابوس الحاضر، فليس أقل من أن نحاول الدفاع عن الرواية الصحيحة للماضي، الذي ليس بماضٍ.



"برعاية السيسي".. عيال زايد ينهبون آثار مصر . فيديو



؛ سرقة الآثار ؛ 
في ظل تعمد العسكر
ترسيخ التدهور الأمني والفوضى التي تعيشها البلاد 
 عبد الناصر أهدى معبدا أثريا لإسبانيا يزوره عشرات الآلاف 
دون الحاجة للمجيء لمصر


في جريمة جديدة تضاف إلى جرائم الانقلاب العسكر في مصري، تم تصنيف ميناء دمياط "رسميًا"، في تحقيق إستقصائي أجرته مجلة "ناشيونال جيوجرافيك" منفذاً لتهريب الأثار الفرعونية والرومانية والقبطية كبيرة الحجم، حيث تستقر تلك المسروقات في ميناء دبي استعداداً لاتمام صفقات بيعها وشحنها مرة أخرى إلى انحاء العالم! 
 ولأنها تجارة أكثر ربحية من تجارة المخدرات يقوم برعايتها جنرالات الجيش والداخلية والأمن الوطني وسلك القضاء، حيث تضمن للجميع الثراء السريع، متناسين تمامًا عواقب فعلتهم هذه التى لن يغفرها لهم التاريخ، بعدما باعوا ميراث الأجداد بالقطعة في عواصم العالم. 



مزاد بريطاني يبيع آثار مصرية ..على نظــــــــــافة! 
 "سنبيع حضارة سبعة آلاف سنة حتى نتفرغ لعمل حضارة جديدة على نظافة"، تعليق ساخر من بين تعليقات عديدة امتلأت بها صفحات مواقع التواصل الاجتماعي إثر الكشف عن بيع قطع من أحجار الأهرامات للسياح بأسعار زهيدة من قبل العاملين بمحيطها. وبرزت القضية للواجهة بعدما كشف عدد ممن تواجدوا في منطقة الأهرامات في تدوينات لهم بمواقع التواصل الاجتماعي عن قيام عاملين في المنطقة ببيع أجزاء من الهرم، والقطعة منها بألف دولار، وأشاروا إلى أن البائع يقتطع الجزء المباع بنفسه من الهرم بأدوات حادة أمام المشترين كي يؤكد له أنه لا يخدعه. 
وأعد أحد المواقع المحلية الشهيرة في مصر تقريرا مصورا على شكل تحقيق استقصائي عن تلك العمليات، أظهر فيه قيام عاملين في المنطقة بعمليات بيع لأحجار من الأهرامات لمعدي التقرير في ظل غياب أمني ورقابي ملحوظ، الأمر الذي أثار جدلا واسعا في مختلف الأوساط المصرية. وزارة الآثار في حكومة الانقلاب - من جهتها - رأت أن ما ذكره التقرير "مبالغ فيه"، وأعلنت ضبطها ثلاثة ممن شاركوا في بيع الأحجار، مبينة في تصريحات لمستشارتها الإعلامية لمعدِّي التقرير أنهم "مشاركون في مؤامرة لإتلاف الآثار المصرية".   
الإمارات تنهب المقابر 
 خبير علم المصريات بسام الشماع رأى أن الأمر ليس جديدا، مشيرا إلى أن ما سمّاه "الأريحية المستفزة" التي ظهر بها مرتكبو عملية البيع هو المستجد، مما يكشف تفاقم الظاهرة وتزايدها، رغم تشككه في أن يكون من أظهرهم التقرير المشار إليه قد كسروا الأحجار من جسم الهرم. 
لكنه شدد على أن أغلب الأحجار الموجودة في محيطه هي في الأساس جزء منه، وسقطت مع الزمن وأخذها جريمة يعاقب عليها القانون، مستنكرا "محاولة إرهاب معدي التقرير الذي كشف القضية". 
وأوضح أن التقرير ربما حوى تعبيرات مبالغا فيها، لكنه قد يسهم في إفاقة المسؤولين بوزارة السياحة، التي حملها والمسؤولين الأمنيين وقلة الوعي مسؤولية تفاقم الظاهرة. 
بدوره، قال البرلماني السابق عن حزب الحرية والعدالة عبد الموجود درديري إن "النظام العسكري الذي انتهك أعظم حرمات الشعب، واستهان بقيمة الإنسان المصري لا يُستغرب تساهله في انتهاك مقدرات هذا الشعب"، وهو ما يؤكد قيام الإمارات بتجريد الشعب المصري من حريته وحتى من تاريخه وآثاره.   
عبد الناصر يجامل بمعبد! 
 وأضاف الأستاذ سابقا بكلية السياحة بجامعة جنوب الوادي "النظام له تاريخ في تهريب الآثار إلى الخارج، ومن المعروف أنه في عهد عبد الناصر أهدى معبدا أثريا لإسبانيا يزوره عشرات الآلاف الآن دون الحاجة للمجيء لمصر". 
ورأى المتحدث أن "ما يتم من إهدار للآثار المصرية أخطر من تهديد الأمن القومي، لأنه تهديد للأمن الحضاري والثقافة المصرية وللقيمة الكبرى التي تمتلكها مصر"، وزاد "لدي معلومات أكيدة أن جهات أمنية وعسكرية تتاجر في الآثار وتهربها خارج البلاد، وهذا بسبب أن العسكر يظنون أنهم يملكون مصر".   
براءة الرئيس مرسي 
 وشهدت المناطق الأثرية في مصر بصفة عامة وصعيدها بصفة خاصة، عمليات سرقة ونهب كثيرة زادت منذ الانقلاب العسكري فى 3 يوليو، فقد استغلت عصابة العسكر حالة الانفلات الأمني، وباتوا ينقبون عن الآثار في كل مكان ويقومون ببيعها عبر موانئ دبي.  وفي الشهور الأخيرة زادت سرقة الآثار، في ظل تعمد العسكر ترسيخ التدهور الأمني والفوضى التي تعيشها البلاد، ووفقا لما ذكرته بعض الدراسات فإن معدل سرقة الآثار زاد بشكل كبير الفترة الماضية، وبيعها في الولايات المتحدة السوق المستهدفة لترويج الآثار المصرية، بعد مرورها بالإمارات .  
 وفي السياق نفسه، لم يستغرب المرشد السياحي محمد نبيل بيع قطع من أحجار الأهرامات للسياح في ظل تردى الأوضاع الأمنية في "عهد الانقلاب العسكري وانهيار السياحة". 
وقال "يقوم الباعة الجائلون المعروفون "بالخرتية والخيالة" الموجودون بمنطقة الأهرامات بتكسير الحجارة من الأهرامات أمام أعين السياح وبيعها بأسعار تبدأ من ٢٥٠ جنيها وتصل إلى ألف جنيه مقابل القطعة الواحدة في ظل غياب الرقابة الأمنية المفروضة لحماية الآثار".  وأضاف أن ما اتهم به الإخوان وحكومة الدكتور محمد مرسي سابقا دون أي دليل، ثبت ارتكابه بالصوت والصورة، مشيرا إلى أن هذا الأمر سيؤثر بشكل سلبي كبير على السياحة الثقافية "لأن السائح -سواء الإنجليزي أو الألماني أو الفرنسي أو الروسي- يهتم بهذا النوع من السياحة، وعندما يعلم بهذا فلن يأتي لزيارة الأهرامات كما في السابق".



أسامة حمدان


الاثنين، 27 يونيو 2016

فضيحة سيساوية سعودية.. تمويل طريق يصل قناة السويس بالدولة الصهيونية



مخططات تهجير أبناء سيناء
 تمهيدا لبيع اراضي مصرية للدولة الصهيونية
 ضمن ما يسمي مخطط تبادل الاراضي 
.. لإنشاء وطن بديل للفلسطينيين ..
 قائد الانقلاب يبدأ تحقيق حلم "هرتزل" في مياه النيل 
هل يحقق السيسى حلم مؤسس إسرائيل؟


خطة اقليمية للتطبيع الكامل تشارك فيها دول الخليج
كشفت موافقة مجلس نواب الانقلاب أمس الأحد 26 يونية 2016، على مذكرة الاتفاق المصري السعودي بشأن برنامج الملك سلمان لما سمي "تنمية سيناء" عن مخاطر كبري حيث يتضمن المشروع في مرحلته الثانية، إنشاء طريق بين سيناء (مصر) وصحراء النقب (اسرائيل)، وكذا تعمير مناطق بعيدة عن العريش ورفح ما يؤكد مخططات تهجير أبناء سيناء تمهيدا لبيعه اراضي مصرية للدولة الصهيونية ضمن ما يسمي مخطط تبادل الاراضي لإنشاء وطن بديل للفلسطينيين.
 وحذر مؤسس موسوعة المعرفة، المهندس "نائل شافعي"، من أن تخصيص السعودية مبلغ 937.5 مليون ريال لإنشاء طريق النفق - النقب في سيناء، يجري ضمن مخطط إعادة احياء خطة اسرائيلية سابقة لتبادل اراضي، وأنه يجري تنفيذها بالفعل بموجب هذا الاتفاق. 
 وتساءل "شافعي" على حسابه علي فيس بوك: "هل يربط هذا الطريق "برية فاران" (70 كيلو متر مربع في صحراء النقب)، التي - حسب خطة جئورا آيلاند - ستمنحها "إسرائيل" لمصر مقابل تنازل مصر عن 600 كيلو متر مربع في رفح والشيخ زويد؟".
 وشدد على أن "نوعية المشاريع التي تمولها السعودية تبين أن الأمر هو في صميم صفقة تسوية شاملة إقليمية، ويدحض نظرية بيع أراض مصرية للسعودية".
 ويقول "الشافعي" أن "هناك عشرات الشواهد والأخبار على أن صفقة تسوية شاملة يجري الإعداد لها، وأن تبادل أراضي هو في قلب تلك الصفقة، وسيظل آخر عنصر في الصفقة يتم الإعلان عنه". 
 وردا على أسئلة مغردين على صفحته، عن علاقة هذا بجزيرتي تيران وصنافير، وسبب تنازل مصر عنهما للسعودية، قال: "مصر تنازلت عن الجزيرتين للسعودية حتى يصبح مضيق تيران مضيقًا دوليًا لا تتحكم فيه مصر، ولا تهدد حرية الملاحة إلى إسرائيل"، مشيرا لأن حربي 56 و67 كانتا بسبب أن مصر مارست حقها في إغلاق المضيق الذي كان مضيقاً مصريا حينئذ.
 وتعليقًا على إقرار برلمان السيسي أمس الاحد، أيضا تمويل السعودية، بمبلغ 1.125 مليار ريال، لإنشاء جامعة الملك سلمان في الطور، في أقصى جنوب سيناء، وصف "شافعي" ذلك بأنه "لإعادة توزيع السكان بعيداً عن شمال سيناء ومشاكلها وخطط تبادل الأراضي".
 وأعاد "شافعي" التأكيد على أن "نوعية المشاريع التي تمولها السعودية تبين أن الأمر هو في صميم صفقة تسوية شاملة إقليمية".
 • خطة جئورا آيلاند 
 خطة "جئورا آيلاند" التي عاد فتح ملفاتها مع توقيع مجلس نواب السيسي علي الاتفاق المصري السعودية الذي تضمن بناء طريق بين أنفاق قناة السويس ومنطقة النقب في اسرائيل، هي خطة منسوبه الي الجنرال "آيلاند"، رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي (2004-2006. وفي خطته لاقتراح وطن بديل للفلسطينيين في سيناء، عرض مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق، المشروع الإسرائيلي المقترح لتسوية الصراع مع الفلسطينيين في إطار دراسة بعنوان: "البدائل الإقليمية لفكرة دولتين لشعبين"، "مقترحات وطن بديل للفلسطينيين في سيناء"، نشرها مركز "بيغن -السادات للدراسات الاستراتيجية" منتصف يناير 2010، وحظيت بتغطية إعلامية واسعة في مصر.
وركزت خطة أيلاند، على أن حل القضية الفلسطينية ليس مسؤولية إسرائيل وحدها، ولكنه مسؤولية 22 دولة عربية أيضا، داعيا اياهم لصياغة "حل إقليمي متعدد الأطراف".
وتتلخص خطته في تزويد الدولة الفلسطينية المستقبلية بظهير شاسع من الأراضي المقتطعة من شمال سيناء يصل إلى 720 كيلومتراً مربعاً، ويبدأ من الحدود المصرية مع غزة، وحتى حدود مدينة العريش، على أن تحصل مصر على 720 كيلومتراً مربعاً أو أقل قليلا داخل صحراء النقب الواقعة تحت السيطرة الإسرائيلية.

•• وتقوم الخطة علي تبادل ثلاثي للأراضي على النحو التالي:
أولا: تتنازل مصر عن 770 كيلومتراً مربعاً من أراضي سيناء لصالح الدولة الفلسطينية المقترحة، وهذه الأراضي عبارة عن مستطيل، ضلعه الأول 24 كيلومتراً، ويمتد بطول ساحل البحر المتوسط من مدينة رفح غربا، وحتى حدود مدينة العريش.
أما الضلع الثاني فيصل طوله إلى 30 كيلومتراً من غرب «كرم أبو سالم»، ويمتد جنوبا بموازاة الحدود المصرية الإسرائيلية. وهذه الأراضي (720 كيلومتراً مربعاً) التي سيتم ضمها إلى غزة ستضاعف مساحة القطاع ثلاث مرات، حيث إن مساحته الحالية تبلغ 365 كيلومتراً مربعاً فقط.
● ثانيا: منطقة الـ (720 كيلومتراً مربعاً) توازى 12% من مساحة الضفة الغربية، وفى مقابل هذه المنطقة التي ستُضم إلى غزة، يتنازل الفلسطينيون عن 12% من مساحة الضفة لتدخل ضمن الأراضي الإسرائيلية. 
● ثالثا: في مقابل الأراضي التي ستتنازل عنها مصر للفلسطينيين، تحصل القاهرة على أراض من إسرائيل جنوب غربي النقب (منطقة وأدى فيران)، وهذه المنطقة التي ستنقلها إسرائيل لمصر يمكن أن تصل إلى 720 كيلومتراً مربعاً (أو أقل قليلا)، لكنها تتضاءل في مقابل كل المميزات الاقتصادية والأمنية والدولية التي ستحصل عليها القاهرة لاحقا، بحسب الخطة الاسرائيلية.
وفي 13 نوفمبر 2014، حاول محمود عباس اتهام الرئيس محمد مرسي بأنه ينوي بيع اراضي سيناء لحماس ضمن خطة تبادل اراضي، زاعما أن مفاوضات تسوية نهائية تجري بين إسرائيل وحماس، وأن حماس طالبت بضم 1000 كم² من سيناء، وزعم أن الرئيس محمد مرسي هو من طرح الفكرة.
وقد كذّب المسئول الحمساوي، زياد التحاتحة، الخبر، ووصف عباس بأنه يتصرف كمهرج، ولكن اتضح الان ان الخطة كانت معدة لمن ينفذها وان الرئيس مرسي رفضها بينما دعمها السيسي ووافق عليها لبيع مزيد من الاراضي بعد تنازله عن تيران وصنافير، بهدف انقاذ نظام حكمه وتقديم نفسه للعالم كخادم للصهاينة ضمن خطة اقليمية للتطبيع الكامل تشارك فيها دول الخليج.



"أنا حرامي".. دلالات إصرار السيسي على سعودية الجزر .. فيديو


السيسي: كل البيانات والوثائق تؤكد أن جزيرتي تيران وصنافير تتبع السعودية؟!!! 
حكومة العسكر تطالب السعودية
 بـ 450 مليون دولار .. لقرض سيناء ؟!
 خيــــانة الطـــاعن والمطعـــون فيـــــه!


النظام الانقلابى، الذى سقطت عنه كل أوراق التوت، يطعن على حكم إبطال بيع الجزيرتين للسعودية والقضاء بعدم اختصاص محكمة القضاء الإدارى ولائيا واحتياطيا برفض الطعن .. هذا الطعن الذى أكد صراحة خيانة هذا النظام الانقلابى التى فاحت رائحتها وشرعيته الزائفة والتى يحاول أن يؤكدها أو يثبتها ولو بالتنازل عن الأرض للحصول على الرز والدعم السعودى المادى والمعنوى!! وحالة النظام الانقلابى ربما تكون هذه الحالة الوحيدة والفريدة على وجه البسيطة التى تتنازل فيها دولة ما عن أرض تملكها وتحت سيادتها لدولة أخرى ويقف نظامها الانقلابى يدافع عن مصالح الدولة المتنازل لها عن الأرض وكأنه وكيل حصرى لها ونائب عنها ضد الدولة التى اغتصبها متحديا أحكام قضائه الشامخ في أحقية بلده لجزيرتي تيران وصنافير!!...
 لذلك أرشح النظام الانقلابى وإعلامه الفاجر وبرلمانه الأمنى لنيل جائزة الخيانة العظمى والتى عقوبتها الإعدام لكل خائن بنص دستور العسكر الذى يحظر التنازل عن أى جزء من أراضى الدولة!!
 تشكل السعودية احدى اهم الدول الداعمة لانقلاب الجنرال عبد الفتاح السيسي الذي يقمع كل معارضة، منذ اطاحته العام 2013 نظام الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي، كذلك قدمت مساعدات واستثمارات بمليارات الدولارات لدعم اقتصاد مصر المتدهور جراء جرائم العسكر. وأمر التنازل عن الجذر المصرية الأربع في مدخل خليج العقبة، وهي جذر : تيران والصنافير وأبو ششوة وبرقان ؛ يشكل سابقة في التاريخ المصري ؛ ليس لها من قبل سابقة ؛ ففور إنكشاف أمر التنازل ؛ عن الجذر لصالح المملكة السعودية فقد لجأ مجلس وزراء الانقلاب إلي التحايل والإدعاء بأن التنازل قد جاء جراء مقاييس ترسيم الحدود ؛ وذهب قائد الانقلاب في تبريره لهذا التنازل " أن الجزيرتين كانتا آمانة لدي مصر وأنه قد قام برد الآمانة إلي أصحابها" ! ويتهم معارضو التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير سلطات الانقلاب بالتخلي عنهما مقابل هذا "الرز" السعودي، مؤكدين ان هذه الاراضي تعود الى مصر تاريخيا، ولم يسبق ان مارست السعودية عليها اي سيادة، في حين قاطع السيسي هذه الاحتجاجات زاعماً أنه "لا وثائق تثبت تبعية جزيرتي تيران وصنافير لمصر"! المفاجأة كانت من نصيب مؤيدي الانقلاب، عندما وقف محامي وزارة الدفاع يؤكد أمام مجلس الدولة، بأن مصر دولة احتلال وانها اغتصبت ملكية الجزيرتين منذ حرب 1973، في حين يؤكد خبراء أن السعوديه لو كانت تملك مستندات تثبت ملكيتها للجزيرتين للجأت للتحكيم من زمن بعيد، بل إن السعوديه قاطعت مصر وانقلبت على الرئيس الراحل أنور السادات بسبب معاهدة "كامب ديفيد" التي نصت أن تيران و صنافير جزء من الارض المصريه (المنطقه ج)، ما يعني أن السعوديه لو كان عندها سند ملكيه للجزر لأوقفت المعاهدة وطعنت في بنودها! 
 ■ تيران والفوكلاند! 
 وفي الوقت الذي تتنصل فيه حكومة العسكر من مصرية الجزر، يذكر التاريخ أنه في عام 1982 قامت الأرجنتين بغزو جزر فوكلاند البريطانية وتتبع تلك الجزر التاج البريطاني ولكنها أقرب إلى الأرجنتين جغرافيا، حيث تبعد عن السواحل الأرجنتينية مسافة 400 ميل فقط، بينما تبعد عن السواحل البريطانية مسافة 8000 ميل.
 ودائما ما كانت الأرجنتين تنظر لتلك الجزر باعتبارها جزءا منها، ولكن قرنين من الاستعمار البريطاني جعل سكان تلك الجزر بريطانيون حتى النخاع، وبعد الحرب العالمية الثانية حينما أرادت بريطانيا تسليم الجزر للأرجنتين رفض سكان الجزر تماما. واحترمت الحكومات البريطانية المتعاقبة رغبة سكان الجزر مما جعل أى تفاهم بين بريطانيا والأرجنتين حول الجزر مستحيلا، وقد استهدف الغزو الأرجنتينى لجزر فوكلاند فى هذا التوقيت، استعادة السيطرة على تلك الجزر وضمها للأرجنتين من ناحية، وتحويل أنظار الشعب الأرجنتينى عما تعانيه البلاد من أزمات اقتصادية وتزايد معدلات البطالة وتدهور لقيمة العملة تحت حكم العسكر من ناحية أخرى.   
ماذا فعلت بريطانيا ؟ 
 كان موقف رئيسة وزراء بريطانيا وقتها "مارجريت تاتشر"، حاسماً حيث لم يسجل التاريخ أن المرأة الحديدية قالت مثلما قال السيسي : "أمى قالت لى ماتخديش حاجة مش بتاعتك"، كما انها لم تهدد الشعب البريطاني وتتوعدهم بالقول: "الجزر أرجنتينية ومش عاوزه أسمع كلام تانى فى الموضوع ده"! وظل الإعلام البريطانى يمارس وظيفته بمهنية شديدة دون تدخل من الحكومة، على عكس ما جرى في مصر من تجييش للإعلام الداعم للعسكر، حيث انبرى إعلاميون مثل لميس الحديدي وزوجها عمرو اديب بالإضافة إلى الإبراشي ومجاهد وغيرهم في الدفاع عن حق السعودية في ملكية الجزر المصرية. لم تدفع "تاتشر" الإعلام في بلادها ليمارس دور النخاس للدفاع عن حق الأرجنتين فى الجزر، ولم تسجل بريطانيا خروج أي تظاهرات لمواطنين إنجليز "شرفاء" ترفع العلم الأرجنتينى فى قلب العاصمة لندن، وتهلل وترقص للتفريط فى الجزر البريطانية. 
 ولم تقم الداخلية البريطانية باعتقال أي شخص وقتها دافع عن احقية بلاده في الجزر، لم يسجل التاريخ القبض على المطالبين باستمرار السيادة البريطانية على الجزر، أو محاكمتهم ومعاقبتهم بالسجن لمدد تتراوح من سنتين إلى خمس سنوات. وأمام احتلال الأرجنتين للجزر لم نرى سيناريو أسود مثل الذي جرى في حالة تيران وصنافير، فلم تطعن حكومة بريطانيا فى قرار مجلس الدولة الذى حكم باستمرار تبعية الجزر للسيادة البريطانية، بل اعتبرت بريطانيا ما جرى غزوا ضد أراضيها، وأرسلت أسطولها البحرى مسافة 8000 ميل وحاربت كى تستعيد الجزر. 
 ■ سيادة لا يعرفها السيسي! 
 اشتعلت الحرب على "السيادة" التي يمعن عسكر مصر في التنازل عنها مقابل الرز الخليجي، وأبحرت من موانئ بريطانيا حاملتان للطائرات وعلى ظهر كل منها 20 مقاتلة حربية،وأبحرت أيضا 6 مدمرات، 8 فرقاطات،4 سفن انزال، 4 غواصات منها غواصتين نوويتين، أكثر من 60 سفينة قتال وتموين، 2500 جندى من مشاة البحرية، 650 من المظليين وجنود الاستطلاع. 
 ودخلت بريطانيا فى حرب ضد الأرجنتين لمدة 42 يوما، وأدت تلك الحرب إلى مقتل حوالى 260 جنديا بريطانيا وحوالى 650 جنديا أرجنتيني، وانتهت بهزيمة الأرجنتين هزيمة ساحقة وبقاء جزر فوكلاند تحت السيادة البريطانية . 
 وأمام موقف جنرالات الانقلاب في مصر في فضيحة تيران وصنافير، يقف التاريخ مشدوهاً حائراً يضرب كفا بكف، ويشهد أن الجزيرتين مصريتين وسالت دماء المئات من الجنود المصريين عليها دفاعا عنها، بينما تستميت عصابة السيسي وأذرعهم كى تتنازل عنها للسعودية.   
العجاتي شيخ البلد! 
 وعقب صدور حكم المحكمة الإدارية ؛ ببطلان إتفاق ترسيم الحدود البحرية مع المملكة السعودية ؛ قام اللواء " ممدوح شاهين " بزيارة سرية لمجلس الدولة ؛ ولكن الزيارة كشف أمرها وأصبحت محل تساؤل وريبة، و بعد هذا كان الأمر الذي آثار القلق الشديد؛ منشورا وزع عبر " الإنترنت "والصفحات الإليكترونية ليصل ؛ لبعض الصحفيين والشخصيات العامة. 
 وكان هذا المنشور "المجهول" موجه إلي المستشار الدكتور "محمد عبدالرحمن مسعود" الرئيس الجديد لمجلس الدولة ؛ بعد ساعات من صدور قرار السيسي بتعينه في منصبه ؛ والمنشور ضد المستشار "مجدي العجاتي" وزير الشئون القانونية وبرلمان "الدم" ؛ لتدخله في شئون العدالة في قضية " تيران وصنافير". وقد جاء في نص المنشور الذي يمثل ظاهرة فريدة تكشف عدم الرضي وقلق الضمير لدي بعض القضاة : " نتقدم نحن القضاة إلي سيادتكم بهذه المذكرة ضد المستشار " مجدي العجاتي لتدخله في شئون العدالة إذ أنه تردد في الأوساط القضائية بأنه منذ صدور الحكم القضائي ببطلان إتفاقية " تيران وصنافير " أجري ( العجاتي ) العديد من الإتصالات من خلال بعض المستشارين الذين عملوا معه بمجلس الدولة ؛ مستغلا واجبات وظيفته كأحد أعضاء الحكومة للتدخل والتوسط بتحديد موعد عاجل لنظر الطعن علي الحكم أمام المحكمة الإدارية العليا ، بل والتوصية لصدور حكم بإلغاء حكم المحكمة". 
 ويتابع المنشور:"إذ صرح عقب صدور الحكم علي صدر الصفحة الأولي بجريدة " الأهرام " بأن الموضوع سوف تحسمه المحكمة الإدارية العليا الأسبوع القادم “ وأنْي له ذلك ؟! “ .. خصوصاً أنه صرح في وسائل الإعلام أن المستندات التي تثبت " سعودية " الجزيرتين لم تقدم للمحكمة ؛ بما يعني أنه تعمد إخفائها عن قصد وعدم تقديمها للمحكمة المختصة ؛ فأراد أن يصحح خطأه الجسيم بتقديمها أمام محكمة الطعن ، بالمخالفة لمبدأ النزاهة والشفافية أمام الشعب!". إنها "الأضحوكة" التي حذر منها المخلصون قبيل الانقلاب، تتجدد في كل موقف يتخذه العسكر، وأخر ذلك انزعاجهم وغضب أذرعهم بشدة، لأن محكمة وطنية قضت بأحقية بلادها فى جزء من أراضيها، فتطعن حكومة الانقلاب قضائيا فى صحة الحكم، أمر لم يعرفه التاريخ من قبل ولن يعرفه من بعد، ولا يصدقه عقل ولا يقبله منطق، ولا يتصوره خيال أكبر الروائيين جموحا !

المتحدث باسم مجلس الوزراء يكشف 
حقيقة الاستغناء عن جزيرة طيران وصنافير للسعودية


السيسي: كل البيانات والوثائق تؤكد
.... جزيرتي تيران وصنافير تتبع السعودية .....


اللواء عبدالمنعم سعيد يؤكد 
 جزيرتي تيران وصنافير مصريتان وليست سعوديتان




▬▬▬▬▬ ●●●ஜ۩۞۩ஜ●●● ▬▬▬▬▬



الجمعة، 24 يونيو 2016

المصالحة مع الإخوان .. لماذا الآن؟



هل يعقل التصالح مع الاستبداد السياسي؟ 
 الحكم العسكري الراهن أقام مبررات شرعيته
 على شيطنة حكم الإخوان 
 استكمال مسيرة الثورة الشعبية العظيمة، تتطلب ألا تتحول المصالحة إلى تزاوج نفعي بين صنفين من التسلط كما كانت الحال تحت حكم اللامبارك الأول الذي يعيده اللامبارك الثاني أشد باسًا وأفدح ظلمًا.


الإفلاس التام للحكم العسكري 
يدفعهم إلى القفز إلى المصالحة، التي طال تأخيرها
 وينبغي أن تشمل المصريين كافة وتعوضهم بكرم عما طالهم من ظلم.
طرحت حكومة السلطان البائس مبادرة جديدة تهدف للتصالح مع جماعة الإخوان المسلمين، أعلنها مجدي العجاتي، القاضي الضال ووزير الحكم العسكري للشؤون القانونية ومجلس النواب، عبر إصدار قانون العدالة الانتقالية الذي يستهدف عودة المجتمع المصري إلى «النسيج الواحد».
يقيني أن الحكم العسكري ليس داعية وئام أو "نسيج واحد" كما سيحاول منافقوه أن يخدعوكم لتبرير هذه المصالحة الآن، وإلا لما كان قد صمت على سلسلة الاحتراب الطائفي المقيت التي اعتدت على إخوتنا المسحيين في الشهر الفضيل، إن لم يكن قد أمر بها أو تواطأ مع مشعليها. يقتضي التقييم السليم لمبادرة الحكم العسكري للمصالحة مع جماعة الإخوان تفهم سياقها والدوافع إليها ووضع الشروط التي تكفل أن تحقق عملية المصالحة افضل المزايا للشعب بكاملة وللوطن كله. تأتي مبادرة المصالحة التي ظل السلطان البائس يناور بشأنها منذ اعتلى سدة الحكم في منتصف 2013 أساسًا استجابة لضغوط خارجية، الآن. في تقديري إقرارًا وفرارًا من الإفلاس السياسي والاقتصادي التاميّن والذي تأكد بترافق انسداد أفق التحول الديمقراطي بخنق جميع الحريات وبتزوير إرادة الأمة في تعيين مجلس نيابي من تنابلة السلطان وعبيده فصار عونًا على الشعب في عسف حكم العسكر به لا معينًا على قضاء مصالح الوطن، مع كساد اقتصادي مدمر تعبيرًا عن فشل ماحق لمشروع الحكم العسكري لنهضة مصر الذي بني على الخداع والتضليل، وتبّين أن قادة المؤسسة العسكرية على استعداد للتفريط في أرض الوطن لقاء مغانم خاصة، كما تأكد هذا التوجه الخياني بحكم قضائي مؤخرًا. 
  من الضروري التنويه بأن الحكم العسكري الراهن قد أقام مبررات شرعيته على شيطنة حكم جماعة الإخوان، وللعلم لم أكن يومًا مؤيدًا له شخصيًا. 
وأقام السلطان البائس شرعية حكمه الباغي على الخلاص من سوءات حكم جماعة الإخوان التي ادعى، ولكن ما لبث أن كررها حكمه، فقط بصورة أفدح وأشد بشاعة. 
وانهمك حكمه منذ اقتنص السلطة بالانقلاب العسكري المأجور في إلقاء اللوم على جماعة الإخوان في جميع المصائب التي جرها حكمه التسلطي الفاسد على الوطن والشعب، من تفشي داء الإرهاب والقضاء على السياحة وانهيار سعر العملة الوطنية إلى تداعي مشروعات الطرق والكباري التي اسندها بالأمر المباشر لشركات القوات المسلحة قبل تسليمها رسميًا، والتكالب على نهب أراضي الوطن لصالح المؤسسة العسكرية. 
بل وصم الجماعة بالعبارة المسيئة: "أهل الشر" معلقًا عليها فشل حكمه الباغي. وبناءً على هذا التوجه العدائي أمعن الحكم العسكري في قصم ظهر الجماعة. 
أعلنها تنظيمًا "إرهابيًا" وقتل جورًا وعسفًا المئات من أعضاء الجماعة وأنصارها في فض اعتصامي رابعة والنهضة، ثم لاحق كل من له علاقة ولو بعيدة بالجماعة وأصدر قضاته أحكامًا ظالمة بتغليظ العقوبة في محاكمات تفتقر إلى أصول الإنصاف وفق قوانين جائرة أصلًا، فسجن عشرات الألوف من الجماعة وأنصارها ومحبيها ولو عن بعد، وتوفيّ عشرات منهم في السجون من سوء الرعاية والاضطهاد القصدي. ومع ذلك ظل السلطان البائس يناور بإمكانية المصالحة مع الجماعة، سعيًا لرضا من يحرص على كرمهم من داعمية في المنطقة العربية وسادتهم في الغرب. ومع كل تأخير كان ظلم حكمه يتسع ويشتد. 
فلماذا الآن؟ أظنه رد فعل مأزوم في مأزق الإفلاس التام. ولعل داعموه في المملكة الوهابية والخليج قد وعدوه بحسنة جديدة إن أتم المصالحة الموعودة والتي طال تأخيرها. في منظور الصالح الوطني، لو كان رأس السلطة -الذي أقام شرعية حكمه الانقلابي على شيطنة الجماعة والتنكيل بقيادتها وكل من اقترب منها- يمتلك ذرة من كرامة لاستقال قبل أن يدعو إلى مصالحتها لأنه في الحقيقة يعترف بانهيار أسس حكمه التي ارتضى وأمعن في توطيدها. فقد تكشف دون مواربة أن كل أساس أقام حكمه عليه وكل تبرير لخطايا ذلك الحكم لم يكن إلا محض هراء وزيف خداع. وهذه الخصلة تفقده الأهلية للمنصب السامي الذي اقتنص بالتآمر والخديعة. 
ولو كان بمصر مجلس نيابي يعبر عن إرادة الأمة بحق لعزله من المنصب المُغتصب على أي حال للسبب ذاته. ولكن لماذا يأتي ذلك الفعل الكريم وقد أحاط نفسه بالمنافقين لاعقي مؤخرته لهذه الأغراض، فليقوموا بالتنظيف وراءه بلغوّ القول المعسول مثل "النسيج الواحد" والتغني بالدستور الذي زينوا لهم دهسه بالأحذية العسكرية الغليظة مرارًا وتكرارًا، وبعد أن أمعنوا في ذم الجماعة "الإرهابية" والتنكيل بقادتها ومناصريها، ويبقى هو على قمة السلطة ممعنًا في غيه وظلم شعبه وكأن شيئًا لم يكن ولم يرتكب إثمًا. 
  هناك إذن بكل تأكيد دواعٍ موضوعية: سياسية وحقوقية وإنسانية، للمصالحة مع الجماعة ومن لحق بهم الظلم فادحًا من أعضائها وحواشيها. 
  ولكن الحق يقتضي أيضًا الإقرار بأن ظلم الحكم العسكري لم يتوقف عند حدود جماعة الإخوان ومناصريها وحواشيها، بل امتد إلى كل مصري، خاصة الأحرار الذين عبروا عن حبهم لوطنهم بالتعبير بالقول أو الفعل المشروع أصولًا ودستورًا. 
وبناءً عليه فقد طال ظلم الحكم العسكري جميع المصريين، خصوصًا بعض من خيرة أبناء الوطن من النشطين من جميع التوجهات والمشارب السياسية. في هذا المنظور، يصبح مطلوبًا أن تمتد المصالحة القادمة إلى جميع أبناء الوطن الذين طالهم ظلم الحكم العسكري ولا تقتصر على الجماعة وحواشيها. 
  كما أن مصلحة الوطن، متمثلة في استكمال مسيرة الثورة الشعبية العظيمة، تتطلب ألا تتحول المصالحة إلى تزاوج نفعي بين صنفين من التسلط كما كانت الحال تحت حكم اللامبارك الأول الذي يعيده اللامبارك الثاني أشد باسًا وأفدح ظلمًا. وبشأن مواصفات المصالحة القادمة، يتعين أن نطالب أولًا بالحرية فورًا لجميع من ظلموا في حملة الحكم العسكري الغادرة لقصم ظهر جماعة الإخوان ومناصريها، ومن باقي القوى الوطنية كافة. ويلي ذلك بأسرع ما يمكن إجراءات ناجزة لإعادة الاعتبار، ماديًا ومعنويًا، لكل من طالهم ظلم الحكم العسكري بلا أي استثناء. .

 هل يعقل التصالح مع الاستبداد السياسي؟
أنباء كثيرة ترددت، ومصادر شتى تحدثت عن أحتمال صلح محتمل بين الإخوان المسلمين والحكم القائم في مصر! وبدون تردد أقول هذا الأمر لا يعقل لأسباب ألخصها في نقاط محددة. 
1- الحكم الحالي يقوم على الاستبداد السياسي وحكم العسكر، وهو بارع في "تطفيش" أنصاره قبل أعدائه ولا يعطي أي أمل لكي تكون مصر على قلب رجل واحد.. فلا يعقل أن تثق في تلك السلطة الجاثمة على أرض بلادي وتعطيها الأمان وتتصالح معها إلا إذا قررت الاستسلام لها والسير على هواها وهذا من رابع المستحيلات.
2- التصالح الحقيقي إنما يكون على أرض الواقع عندما تشرق شمس الحرية ونرى نظاما قوامه الحريات العامة والديمقراطية والتعددية يعمل على تحقيق أهداف ثورتنا.. عيش حرية عدالة اجتماعية.. في هذه الحالة يكون فتح صفحة جديدة بين الجميع أمرا مطلوبا.
3- هناك مصالح مرتبطة بالاستبداد الذي يحكمنا تجدها في الإعلام وفي البزنس وبين رجال الحكم، وهؤلاء لن يقبلوا بأي تغيير في الأوضاع القائمة حماية لمصالحهم، والاستبداد السياسي خير معين لهم ولن يرضوا به بديلا. 
4- وتلك النقطة غاية في الأهمية، فحكم العسكر الجاثم على أنفاسنا منذ انقلاب 3 يوليو ارتكب مصائب في حق مصر وقتل آلاف الناس وسجن غيرهم، فأي تقارب معه خيانة لدم الشهداء وسجناء الرأي ضحية هذا النظام القمعي! 5- وأخيرا قرأت إنه مطلوب من الإخوان تقديم اعتذار والقبول بالأوضاع القائمة، وهيهات أن يحدث ذلك، والجماعة بريئة من العنف الذي يقع بسبب الظلم والقمع البوليسي! وقد رفعنا شعار "سلميتنا أقوى من الرصاص"، والمطلوب من النظام الحالي تقديم مليون اعتذار على الجرائم التي ارتكبها في حق مصر وشعبها ...........




تخصيص أراضي الدولة للجيش أبرز قرارات السيسي فيديو



عسكرة المناصب السياسية
 عبر تعيين لواءات عسكريين لمناصب المحافظين 
 الاستحواذ على أراضي الدولة
 لصالح شركات الجيش وجهاز الخدمة الوطنية



وافق عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس، على تخصيص مساحة 3 آلاف فدان من الأراضي المملوكة للدولة الكائنة في منطقة بركة غليون، في محافظة كفر الشيخ (شمال)، لصالح جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، لاستخدامها في مشروعات الاستزراع السمكي.
 ونشرت الجريدة الرسمية، في عددها الصادر اليوم الخميس، عدة قرارات جمهورية لعبد الفتاح السيسي. وتضمَّنت القرارات المنشورة بالجريدة ما يلي: القرار رقم ٢٧٠ لسنة ٢٠١٦ بالموافقة على إعادة تخصيص 2815.14 فدانًا من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة والكائنة بمنطقة بركة غليون بمحافظة كفر الشيخ لصالح جهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة لاستخدامها في مشروعات الاستزراع السمكي.
 القرار رقم ٢٦٨ لسنة ٢٠١٦ بتعيين المستشار محمد عبد الحميد مسعود رئيسًا لمجلس الدولة اعتبارًا من أول يوليو المقبل. القرار رقم ٢٦٩ لسنة ٢٠١٦ بتعيين القاضي مصطفي جمال الدين محمد شفيق رئيسًا لمحكمة النقض اعتبارا من ١/٧/٢٠١٦. القرار رقم ٢٦٣ لسنة ٢٠١٦ بإحالة المستشار الوليد عبد الحكيم الشافعي الرئيس بمحكمة استئناف طنطا إلى المعاش.
 القرار رقم ٢٦٤ لسنة ٢٠١٦ بنقل حسام الدين محمد رياض الرئيس من الفئة "أ" بمحكمة طنطا الابتدائية إلى وظيفة غير قضائية بوزارة الشباب والرياضة.
القرار رقم ٢٦٥ لسنة ٢٠١٦ بتعديل أقدمية فتحي ابراهيم محمد المستشار بهيئة قضايا الدولة، في وظيفة مستشار بالهيئة. القرار ٢٧٨ لسنة ٢٠١٦ بتعديل أقدمية ملهم مصطفى محمد السيد المستشار المساعد من الفئة "أ" بهيئة قضايا الدولة في وظيفة مستشار مساعد "أ" بالهيئة. يُشار إلى أنه في 12 يونيو 2016،
أعلن عبد الفتاح السيسي، أمس، في الجريدة الرسمية بتخصيص أراضي بعمق 2 كيلو متر على جانبي الطرق ذات طبيعة عسكرية التي يتم إنشاؤها أو إصلاحها حاليًا، ويبلغ إجمالي مختلف الطرق في أنحاء الجمهورية لوزارة الدفاع 21 طريقًا. وآثار القرار جدلًا كبيرًا بين مختلف طوائف الشعب، خاصة فى ضوء نقص المعلومات المتاحة مع صدوره، بجانب مخالفته للمادة 32 من الدستور التى تحظر على الدولة تحويل أراضي الدولة والملكية العامة إلى ملكية خاصة، من هنا ترصد لكم البديل أبعاد هذا القرار.
 وفي 10 فبراير 2016، خصص عبد الفتاح السيسي جميع اﻷراضي التي سيقام عليها مشروع العاصمة اﻹدارية الجديدة بين مدينتي القاهرة والسويس، ومشروع مدينة محمد بن زايد السكنية، لصالح وزارة الدفاع ممثلة في جهاز مشروعات أراضي القوات المسلحة.
 وجاء هذا القرار، كحلقة جديدة في سلسلة قرارات تخصيص مساحات شاسعة من أراضي الدولة للجيش، وإسناد تخطيط وتنفيذ مشروعات استثمارية كبرى لأجهزة القوات المسلحة، واﻻعتماد عليها في إدارة جميع المشروعات المرفقية التي أقيمت خلال العامين الماضيين.
ومشروع العاصمة الجديدة، من أبرز المشروعات التي أعلنت عنها مصر خلال مؤتمر دعم الاقتصاد المصري، في 13 مارس 2015، بشرم الشيخ، شمال شرق القاهرة، باستثمارات متوقعة بقيمة 45 مليار دولار في المرحلة الأولى ترتفع إلى 90 مليار دولار في نهاية المشروع.
كما أصدر السيسي قرارًا كشف فيه أن ميناء الجلالة، الذي كان يعلن عن قرب تدشينه، سيكون ميناء سياحيا لاستقبال اليخوت وسفن الرحلات والنزهات الترفيهية، وليس ميناء اقتصاديا.
 وكلف السيسي الجيش بتولي تخطيط وتنفيذ ثم إدارة هذا الميناء، الذي من المقرر أن يكون نواة لمدينة سياحية بها العديد من المنشآت التابعة لدولتي السعودية واﻹمارات .

السيسى يُحـــذر من التعـــدى على اراضى الدولـــة "؟!!
عبدالفتاح السيسى القرار رقم 270 لسنة 2016، بالموافقة على تخصيص مساحة 2815,14 فدان تعادل 11825967 متر مربع من الأراضى المملوكة للدولة ملكية خاصة الكائنة بمنطقة بركة غليون بمحافظة كفر الشيخ، لصالح جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، لاستخدامها فى مشروعات الاستزراع السمكى. وخلال الفترة الأخيرة توالت قرارات الاستحواذ على أراضي الدولة لصالح شركات الجيش وجهاز الخدمة الوطنية.
وفي 11 يونيو الجاري نشرت الجريدة الرسمية قرارا لقائد الانقلاب بتخصيص أراضي بعمق 2 كيلو متر على جانبي الطرق ذات طبيعة عسكرية التي يتم إنشاؤها أو إصلاحها حاليا، ويبلغ إجمالي مختلف الطرق في أنحاء الجمهورية لوزارة الدفاع 21 طريقا. 
وهو القرار الذي اعتبره قانونيون مخالفة للمادة 32 من الدستور التى تحظر على الدولة تحويل أراضي الدولة والملكية العامة إلى ملكية خاصة. 
كما أن شبكة الطرق القومية الجديدة تمول من الموازنة العامة، ثم الأولي أن تؤول عائدات استغلال هذه الطرق إلي الخزانة العامة لتقليل العجز في الموازنة والسيطرة على نمو الدين العام، حيث لا تدفع شركات الجيش أية ضرائب أو رسوم للخزانة العامة للدولة. 
وفي عهد الانقلاب العسكري اتجه الجيش ككتلة إدارية من العمل العسكري البحت إلى السيطرة على ملفات الاقتصاد الداخلي وريادة الأعمال، بحيث بات يسيطر بموجب القانون على أكثر من 80% من أراضي الدولة
، كما أن القوات المسلحة تملك حق الانتفاع المتعدد بالمجندين إجباريا عبر توزيعهم على مشاريع الجيش الاقتصادية، لا العسكرية فقط. كما يسيطر العسكريون المتقاعدون على المناصب الإدارية المهمة في الشركات العامة والخاصة، ويتم تعيينهم في مناصب ذات ثقل في الوزارات والهيئات الحكومية، ويتم بجوار ذلك عسكرة المناصب السياسية عبر تعيين لواءات عسكريين لمناصب المحافظين. 



"سويسرا" باتت رمزا لـ"خزائن" الأموال السرية لعسكريين انقلابيين. فيديو



علماء الكفته والوحش المصرى المسخرة  
 القتل فى السجون بالتعذيب والتصفية .. والقتل فى المظاهرات فى الشوارع والجامعات والقتل فى المنازل بالتصفية 
.. محاربة الدين بكل مبادئه .. 
بداية من العقيـدة .. باعترافـه بحرية الإلحـاد 
ونهــاية بمحاربة الزى الإســلامى



سواء "قررت بنوك سويسرا أنها لن تصبح قِبلة للأموال المنهوبة" كما رأى محرر "ساسة بوست" أو أن "قصة سويسرا مع أموال الطغاة لم تنته بعد" كما كتب محرر "سويس إنفو" إلا أن "سويسرا" باتت رمزا لـ"خزائن" الأموال السرية للأغنياء وغير المشروعة للمتهمين بالتهرب أو الفساد، خاصة من المسئولين السياسيين، لا سيما إن كانوا عسكريين انقلابيين.
- لن نتحدث فى هذا المقال عن تدمير اقصاد مصر بالعمد فى كل المجالات الصناعية والزراعية
- ولن نتحدث عن سرقة أموالها وتهريبها للخارج ..لصالح السيسى وعصابته
- ولن نتحدث على امبراطورية العسكر الإقتصادية التى جعلت الجيش هو الدولة وسيطرة الجيش على كل المشاريع الغذائية والإنشائية والمحاجر والمناجم... واسناد كل المشاريع الإنشائية بالأمر المباشر ودون رقابة مالية وفنية وتحويلها من لباطن للمحاسيب ..فأصبحت الكبارى والطرق تنهار قبل افتتاحها لن نتحدث عن الغلاء وانهيار الجنية وتصفير الاحتياطى النقدى والاقتراض من البنوك باذون خزانة كل اسبوع لسد عجز الموازنة .
 لن نتحدث عن بيع مصر ابتداء ببيع نهر النيل مقابل الرضا السامى وبيع جزيرتى تيران وصنافير طمعا فى مزيد من الرزاللى الشعب مش هيشوف حباية منه .
السيسي وعصابته يسرقون المليارات


السيسي وعصابته يسرقون المليارات أسوأ ما يقوم به نظام السيسى وعصابته فى مصر ليس نهب الثروات وبيع الأوهام للشعب. وإنما تدميرالإنسان المصرى .. تدمير آدميته وهويته ورجولته ونخوته ومروءته وإحساسه وتحويله إلى مسخ بشرى هزيل لا يعرف معروفا ولا ينكر منكرا ، إن الأمم تنهض بالبناء السوى للإنسان وتسقط بسقوطه ، ولن تنهض مصر إلا بسقوط هذه العصابة الدموية التى تحكمها، وإعادة بناء الإنسان المصرى من جديد..
ولن نتحدث عن ما يحدث من اخلاء سيناء فى خطة خبيثة مع اسرائيل ستظهر خيوطها قريبا حديثنا اليوم عن ما فعله السيسى وعصابته فى الانسان المصرى والمجتمع المصرى من أول يوم من انقلابه هو وعصابته على الرئيس الشرعى بدأ فى تدمير الشعب ...بتركيعه بالقوة بداية من غلق القنوات الفضائية والصحف المعارضة والأحزاب المعارضة ..... 
واعتقالات وتعذيب واهانات .... وغلق الجمعيات الخيرية الإسلامية. نهاية باستخدام ألة القتل المتعمد لكل من تسول نفسه ان يخرج معبرا عن رأيه ضد حكم الإنقلابين ... فقام بالمجازر المتعاقبة التى ذكرنا هو بنذالته بها وتواريخها منها مجزرة الحرس الجمهورى ...ومجزة المنصة التى استشهد فيهما المئات .. ونهاية بألآف الشهداء فى مجزرة ميدان رابعة ومجزرة ميدان النهضة ... استخدام القوة المفرطة فى التعامل مع الشعب حتى يركع مجبرا لكل ما يقوم به العسكر خوفا من البطش الشديد ...
وهذا ما قاله السفاح فى كلامه مع عصابته وهو وزير دفاع ..ان الجيش الة قتل وانضمت الداخلية القذرة اصلا من حالة القتل المستخبى للقتل العلنى بعد ان اعطاهم السفاح الأمان أنهم لن يحاسبوا... فكان القتل فى السجون بالتعذيب والتصفية ....والقتل فى المظاهرات فى الشوارع والجامعات والقتل فى المنازل بالتصفية المباشرة وسرد أكاذيب تبادل اطلاق النار ... واخيرا القتل فى المنازعات المدنية وكان اخرها ما حدث اليوم.
عادل إمام: شيوعي يحارب الإسلام



 .. قتل امين شرطة لعامل بسيط بعد مشادة عن دفع ثمن كوب شاى طفحه امين الشرطة وعلبة سجائر لا يريد دفع الثمن .... فقد كانوا على مر السنين الماضية هكذا... يستحلون اكل أموال الناس بالباطل ويأكلون سحتا ويطعمون أهلهم سحت.... ( "كل لحم نبت من حرام فالنار أولى به") .. ولكن التبجح زاد واستخدام السلاح أصبح سهل استهانة بأرواح البشر واطمئنانا لعدم العقوبة....طمأنهم السفاح بأنهم لن يحاسبوا على قتل المعارضين ...فزادوا من عندهم قتل كل من تسول نفسه ان يعترض عليهم فى الأمور المدنية ... هكذا يقتل الانسان فى مصر لا حرمة لدمه ولا عرضه ولا دينه وهو الذى كرمه الله وجعله خليفته فى الأرض قال صلى الله عليه وسلم " : ( يجيء المقتول متعلقاً بقاتله يوم القيامة آخذاً رأسه بيده ، فيقول: يا رب! سل هذا فيم قتلني ؟ قال فيقول : قتلته لتكون العزة لفلان ، قال : فإنها ليست له بؤ بإثمه ، قال : فيهوى في النار سبعين خريفاً ) .
 وقال عليه الصلاة والسلام ( لن يزال المؤمن في فسحة من دينه ما لم يصب دماً حراماً ) رواه البخاري واستمرارلتركيع الشعب وتيأيسه يختار كل الفاسدين ليتقلدوا أمور الدولة... فالشعب يأس من الحصول على اى حق له وأصابه الاحباط والإكتئاب... من يمسكون الأمور لا يعملون وإذا عملوا يكون فى الفساد والنهب ... تقسيم الشعب لطبقات بدأ من طبقة العسكر المصطفاة فى المناصب والأجور ويليها القضاة والشرطة وكل محاسيب هؤلاء الفسدة ... نهاية دور أصحاب العلم والكفاءات ... بعزل الكثير من مناصبهم وعدم تعيين إلاالفسدة .. وظهور علماء الكفته والوحش المصرى المسخرة ... فى الوقت الذى يعمل جاهدا لإذلال الشعب بإفقاره والجرى اليومى على لقمة العيش الحاف انتهاء مصطلح الإنسانية والرحمة من قاموس سفاحين مصر العمل على تجهيل المجتمع بالكذب الإعلامى والتاريخى فى مناهج التعليم وفشل ذريع فى منظومة التعليم سواء فى المدارس أوالمدرس عن قصد... وتخفيض ميزانية التعليم وما يتبع ذلك من افساد التعليم .. ومع الرفاهية التى تعيشها طبقة العسكر فى النوادى والمصايف والمدارس والمستشفيات تهدم كل المنظومة الصحية الخاصة بالمواطن الغلبان سواء المستشفيات وتجهيزاتها والطبيب والظلم الواقع عليه.... ورمى المرضى فى الشوارع ... محاربة الدين بكل مبادئه بداية من العقيدة باعترافه بحرية الإلحاد ونهاية بمحاربة الزى الإسلامى حجابا ونقابا ... ولا يظهر فى إعلامهم إلا الداعرات العاريات والأمهات المثاليات .. تحقير صورة المواطن المصرى على مستوى العالم ... بداية بالإستهانة بقتله فى أكثر من دولة عربية وأجنبية... نهاية بتصريح السفاح ان مصر متخلفة ولا تنفع معها لا ديمقراطية ولا حقوق انسان حالة العداء بين فئات الشعب .. المؤيدن للسفاح وانقلابه والرافضين لهذا الانقلاب وتفشى الجواسيس فى المجتمع خاصة فى الأشغال لصالح جهاز الأمن الوطنى هذا باختصار شديد ...



الأربعاء، 22 يونيو 2016

هل النحل الإفريقي "القاتل" بمثل هذه الخطورة؟ فيديو



النحل الإفريقي يرد على أي اضطراب بالقرب من مستعمرته 
بسرعة أكبر، وبأعداد غفيرة، وبمزيد من اللدغات


قد تدفعك التقارير الإعلامية وبعض الأفلام الرديئة إلى الاعتقاد بأن ذلك النوع من النحل الإفريقي هو من النوع القاتل الذي يتصف بالوحشية ولا يمكن إيقافه. قد يشكل ذلك النوع من النحل درجة من الخطورة، لكنه لن يأتي للقضاء عليك. يكتسب ذلك النحل القاتل سمعة مفادها أنه نحل ضخم ومسلح بالسم القاتل، لكن الحقيقة هي أن النحل القاتل في الواقع أصغر حجما من نحل العسل العادي، وأن السم الذي يحمله أقل قوة وتأثيرا أيضا. ومع أن ذلك النوع من النحل عدواني بطبعه، لكنه ليس كذلك في جزر بورتوريكو. يقرأ الناس قصة النحل القاتل كأنها إحدى قصص الخيال العلمي. 
في عام 1956، جلب عالم برازيلي يُدعى واريك كير، نحلا إفريقيا إلى أمريكا الجنوبية بهدف الحصول على سلاسة من النحل أكثر إنتاجية للعسل. 
وقد هرب بعض من ذلك النحل وتكاثر مع نحل أوروبي في البرية، مما أدى إلى ظهور نوع جديد من النحل المهجن، وهو ذلك النحل الذي يطلق عليه اسم النحل الإفريقي (أفريكانايزد بيز). ثم بدأ ذلك النحل الإفريقي في الانتشار في بلدان أخرى، فقبل حلول عام 1985، كان قد وصل إلى دول مثل المكسيك. وفي عام 2014، توصل باحثون يدرسون انتشار أنواع مختلفة من النحل المهجن في ولاية كاليفورنيا، إلى أن ذلك النحل الإفريقي وصل إلى مدينة سان فرانسيسكو.
 وفي وقت مبكر من مرحلة انتشار ذلك النحل، اكتسب النحل الإفريقي لقب "النحل القاتل"، مما أثار العديد من حالات الخوف، وأدى إلى ظهور سلسلة من الأفلام الرديئة التي تتناول ذلك النحل. لكن حقيقة ذلك النحل الإفريقي القاتل ليست تماما كما تصورها تلك الأفلام أو كما تريدنا أن نعتقد. 
 أما الخطر الذي يأتي من ذلك النحل فإنه يعود إلى الطريقة التي يدافع بها ذلك النحل عن خليته، "فالنحل الإفريقي يرد على أي اضطراب بالقرب من مستعمرته بسرعة أكبر، وبأعداد غفيرة، وبمزيد من اللدغات،" كما توصل إلى ذلك باحثون في دراسة نشرت عام 1982. 
وقد تكررت تلك النتائج أيضا في العديد من الدراسات التي أجريت في وقت لاحق. ويساعد ذلك الرد العدواني في تفسير السبب في أن النحل الإفريقي قد أدى إلى وفاة عدة مئات من الناس خلال الخمسين عاما الماضية. وفي غياب رد الفعل المرتبط بالإصابة بالحساسية، فإن الأمر يستغرق التعرض لنحو 1,000 لدغة من ذلك النوع من النحل لكي يؤدي إلى وجود جرعة مميته من السم بالنسبة لشخص بالغ صاحب حجم متوسط. ومقارنة بالنحل الإفريقي، فإن النحل الأوروبي نادرا ما يُظهر مثل تلك العدوانية في الدفاع عن خليته. ومع هذا، تعد الإشارة إلى النحل الإفريقي بـ "القاتل" إشارة مضللة، 
كما يقول بيرت ريفيرا-مارشاند، خبير الحشرات بجامعة "انترامريكان يونيفرسيتي أوف بورتوريكو" في بايامون. ويضيف ريفيرا-مارشاند: "إن هذا المصطلح يعطي انطباعا أن النحل يخرج فقط من أجل القتل، بينما في الواقع يدافع عن خليته. 
وبغض النظر عن طريقة النحل في الدفاع عن الخلية، فإن النحل الذي يخرج بحثا عن الغذاء في الحقول لا يهاجم الناس، وليس هناك عدوانية يمكن رؤيتها خلال تحرك الأسراب.
" وأكثر من ذلك، توصل ريفيرا-مارشاند إلى أن ذلك النوع من النحل الإفريقي في بورتوريكو، حيث عثر عليه أول مرة في عام 1994، يظهر سلوكا دفاعيا محدودا بشكل كبير. 
وفي بحث نشر عام 2012، أوضح ريفيرا-مارشاند وزملاؤه أن ذلك النوع من النحل في بورتوريكو أكثر بطئا فيما يتعلق باللدغ، ويلجأ إلى ذلك بشكل أقل بكثير، مقارنة بالنحل الإفريقي في قارة أمريكا الجنوبية. فقد أظهر ذلك النوع من النحل القاتل في بورتوريكو سلوكا يشبه تماما ذلك السلوك الذي يصدر عن النحل الأوروبي. 
إن التركيب الجيني لذلك النوع من النحل "اللطيف" يحمل طابعا إفريقيا لا يمكن أن يخطئه أحد. لكن إلى حد ما، في فترة أقل من 200 عام، فقد ذلك النوع من النحل تلك النزعة الدفاعية القوية التي كنا نتوقعها من النحل القاتل. يقول ريفيرا-مارشاند: "يستخدم مربو النحل في بورتوريكو ذلك النوع من النحل الإفريقي في أعمالهم، ولا يبلغون عن مشكلات تتعلق بذلك السلوك الدفاعي المبالغ."



▬▬▬▬▬▬ ●●●ஜ۩۞۩ஜ●●● ▬▬▬▬▬▬

لماذا تحارب الجيوش العربية شعوبها ؟ .. فيديو



جيش مص أمل الأمة 
تحول إلى أداة في يد مجموعة من العسكر المقامرين 
إلى عدو للشعب يقتل الناس ويدمر في سيناء 
. ما عجزت إسرائيل عن تدميره .  



عاشت الأقليات في كنف الدولة الإسلامية طوال القرون الماضية مشاركة في الحياة دون تمييز أو أقصاء بل كان كثير منهم يعملون في دواوين الحكم ومؤسسات الدولة مثلهم مثل غيرهم، كما كانوا آمنين في أديرتهم وكنائسهم وكنسهم لم يمسهم أحد، كما بزغ منهم شعراء وكتاب حتى جاءت موجات الاستعمار البريطاني والفرنسي علي وجه الخصوص خلال القرن التاسع عشر فألبت الأقليات واستخدمتهم لشق تركيبة المجتمع وفق سياسة «فرق تسد» ولم يقف البريطانيون والفرنسيون عند حد الأقليات الدينية من مسيحيين ويهود وإنما سعوا إلى الأقليات العرقية كذلك فألبوها على الأكثرية السنية المسلمة التي مثلت التركيبة الأكبر في تاريخ الإسلام ودولته وحضارته، وكان أكبر توظيف للأقليات من خلال الجيوش التي أنشأها الفرنسيون والبريطانيون في الدول العربية التي احتلوها حيث جعلوا الأولوية للأقليات فانتشلوا كثيرا منهم من قاع المجتمع ليصبحوا هم سادته وحكامه، كما كانت العسكرية في كثير من البلاد مثل سوريا علي سبيل المثال هي التي يقوم بها الفقراء من الناس أما التجار والميسورون وحتى السياسيون فقد كانوا بعيدين تماما عن العسكرية.
 من هنا تمكن العلويون علي سبيل المثال رغم أنهم لايزيدون عن 8% من سكان سوريا من السيطرة على البلاد وفق خطة بدأت في خمسينيات القرن الماضي ونضجت في منتصف الستينيات حينما تم إقصاء آلاف الضباط السنة من الجيش، وما يؤكد هذا أن هذه الجيوش لم تحقق أي انتصار ضد إسرائيل بل إنها كانت تسجل الهزائم دائما باستثناء الجيش المصري الذي حقق نصرا منقوصا وفق ما ذكره الفريق سعد الدين الشاذلي رئيس أركان الجيش المصري في حرب أكتوبر بسبب أن السادات المتهم بالعمالة للغرب كانت خطته أن يجتاز قناة السويس من أجل عقد صلح مع إسرائيل وليس من أجل تحقيق نصر كامل وتحرير سيناء، أما جيش الأسد فالعالم كله يشاهد ما يقوم به في تدمير سوريا وقتل شعبها، وأما صدام حسين الذي أقحم الجيش العراقي في حرب طويلة ومدمرة مع إيران فالمرة الوحيدة التي حقق بها انتصارا بجيشه كانت غزو الكويت وجلب الخراب والدمار على العراق والمنطقة بعد ذلك، وجيش الجزائر الذي اسسه الفرنسيون دخل في العشرية السوداء كما يطلق عليها حربا مع الشعب أدت لمقتل ما يزيد على مائتي ألف جزائري، أما جيش مصر الذي كان أمل الأمة فقد تحول إلى أداة في يد مجموعة من العسكر المقامرين فحولوه إلى عدو للشعب يقتل الناس ويدمر في سيناء ما عجزت إسرائيل عن تدميره. مشكلة كثير من الناس أنهم نظرتهم قاصرة وآنية للأحداث ولو عادوا بالذاكرة إلى الوراء ليعرفوا متى وكيف أسست هذه الجيوش ومن الذي أسسها لأدركوا لماذا تقوم الآن بقتل الشعوب رغم أن دورها الأساسي هو حمايتهم؟



فيلم تسجيلي عن اعدام سليمان الحلبي ومذبحة المماليك




عزام التميمي يكتب:رسالة إلى أبو العلا ماضي



مصر بأسرها تحولت بعد الانقلاب إلى محمية صهيونية. 
عزام التميمي.. الإخوان نجحوا دعوياً 
ولم ينجحوا سياسياً منذ بداية حركتهم



يرى الصديق العزيز أبو العلا ماضي أن على الإخوان أن يختاروا بين السياسة والدعوة، ويقول إنه خرج من الإخوان لأنهم رفضوا إلحاحه عليهم بأن يختاروا بين أن يكونوا جماعة دعوية أو حزباً سياسياً، مع معرفتي بأن خروجه من الإخوان لم يكن بالذات لهذا السبب، وإنما لخلاف على مشروع تأسيس حزب سياسي للإخوان. 
ويرى أبو العلا أن راشد الغنوشي تمكن بعقلانيته من إقناع حركته بانتهاج هذا الفصل بين الدعوي والسياسي وبذلك أنقذ الثورة والحركة والديمقراطية في تونس، ويقول بأن الإخوان نجحوا دعوياً ولم ينجحوا سياسياً منذ بداية حركتهم، ويومئ بأن الإخوان مثل المدرسة، ينبغي على من ينجح من طلابها أن يغادرها.
وأقول إنه إذا كان أبو العلا ماضي وزملاؤه الذين انشقوا عن الإخوان في عام 1995 وشكلوا حزب الوسط قد فعلوا ذلك قناعة منهم بأن التخلي عن المجال الدعوي والتخصص في المجال السياسي هو السبيل الأقوم، فماذا أنجزوا بعد عشرين عاماً من تشكلهم؟ وأين هو الدليل الذي يثبت به صواب رؤيتهم وصحة منهجهم؟
إذا كان الإخوان قد فشلوا سياسياً فهل نجح حزب الوسط أو أي حزب سياسي آخر في ممارسة العمل السياسي الحزبي في الساحة المصرية؟ لعل شيئاً فاتنا! هل سمح العسكر ومن يدعمهم إقليمياً ودولياً لأحد بأن يمارس السياسة في مصر يا أبا العلا؟
لقد كنتم حزباً سياسياً، فماذا فعلتم به وماذا أنجزتم حتى الآن؟ لعلك نسيت أنك في مصر التي تقرر فيه المؤسسة العسكرية من يجوز له ومن لا يجوز له أن يمارس أي شيء وليس فقط السياسة. 
لعلك للحظة عابرة ظننت نفسك في بريطانيا أو في السويد. 
ألم يمنعوكم دهراً من الحصول على ترخيص؟ فماذا كنتم تعملون طوال تلك الفترة؟ ألم تكونوا تمارسون الدعوة؟ ألم تكونوا تدعون إلى التغيير وتأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر، وتلحون على الناس أن يفتحوا أعينهم ليروا الحق حقاً والباطل باطلاً؟ ألم تكونوا تشاركون في نشاطات شتى من خلال مؤسسات ما يعرف بالمجتمع المدني أو الأهلي، ضمن ما كان يسمح به أو يغض الطرف عنه؟ وحينما ثار الشعب على الطاغية ألم تقفوا معه بل وكنتم في مقدمة المطالبين بإسقاط النظام الفاسد، وكنتم في تعاون بل وتحالف مع الإخوان رأس حربة التغيير نحو الديمقراطية، وشاركتم معهم في حمل الهم الذي أوكل الناس حمله إليكم؟ ثم ألم ينلكم من ظلم الانقلابيين ما نال الإخوان وذقتم كالذي ذاقوا؟ فإذا كان الإخوان قد فشلوا، فهل أنتم خارج دائرة الفشل أم أن الموضوع لا علاقة له بالفشل ابتداءً؟
أما فيما يتعلق بحركة النهضة، فمن المبكر جداً أن يقال إن الحركة نجحت حتى الآن في إنجاز أي شيء بسبب الفصل بين الدعوي والسياسي. فالشيخ راشد الغنوشي لم يعلن عن هذا المشروع إلا مؤخراً في مؤتمر الحركة في العشرين من مايو 2016. لعل المشروع من قبل كان مجرد فكرة تهامست بها فئة قليلة في رأس الهرم القيادي في الحركة، ولذلك فاجأ الإعلان عنه الأقارب قبل الأباعد، ومازال منذ المؤتمر يسبب حالة من الارتباك والاضطراب في صفوف الحركة كما علمت من عدد من رموزها ونشطائها. 
نعم لقد نجحت حركة النهضة حتى الآن في الحفاظ على وجودها، ولكن ألم يكن ذلك بسبب تراجعها وتنازلها وانحنائها أمام الرياح العاتية التي لم تمهل أحداً في مصر، لا الإخوان ولا الوسط، لا الإسلاميين ولا اللبراليين ولا اليساريين، لا من عارض الانقلاب ولا من أيده في حينه؟ ولئن حافظت على وجودها، فهل ينبغي علينا أن نعتبر هذا بحد ذاته إنجازاً يستحق الثناء؟ هل بات هدفنا الأسمى هو أن نبقى على قيد الحياة؟ وما قيمة البقاء ضمن مشاريع مرخصة لم يبق لها دور أو قيمة سوى إضفاء مشروعية على نظام سياسي مستنسخ من ذلك الذي أسقطه الشعب؟ ما قيمة الحياة بعد أن نكون قد فقدنا هويتنا وتخلينا عن أهم وظيفة وأنبلها، ألا وهي الدعوة إلى الله، والصدح بالحق، والإنكار على الطغاة؟
أقترح على الأخ أبي العلا ماضي وقد يسر الله له سبيلاً غير الإخوان يخدم من خلاله وطنه وأمته، أن يترك الإخوان وشأنهم، فمهمة حل أزمتهم سيضطلع بها أبناء الجماعة وبناتها كما فعلوا في المرات السابقة التي تعرضوا فيها لمحن قاسية. لقد كان من حق أبي العلا وأصحابه حينما لم تعد تسعهم الجماعة أن يتركوها، فقد استجابوا لدعوتها وانتسبوا إليها بمحض اختيارهم عندما كانوا شباباً متحمسين، ثم لما نضجوا وشعروا أنهم تخرجوا من مدرستها غادروها بما أنهم نجحوا ولم يفشلوا، يفهم من كلام أبي العلا.
القضية الآن يا أخي أبا العلا لم تعد قضية الإخوان، وإنما قضية وطن مصري يعبث بمستقبله ويهدر كل مقدراته حفنة من العسكر لا يرقبون في مصري إلا ولا ذمة.
 ليست جماعة الإخوان هي التي بحاجة ماسة إلى التدارك والإصلاح وإنما مصر بأسرها التي تحولت بعد الانقلاب إلى محمية صهيونية.
أرجو مخلصاً أن يوفق الله أخي أبا العلا ورفاقه إلى أن يبذلوا ما وسعهم من جهد في لم شعث ما تبقى من حزب الوسط و إعادة بنائه ليقدم لنا النموذج الذي لم نره في أرض الواقع حتى الآن لا في مصر ولا في تونس، النموذج الذي عجز الإخوان عن إقامته، ألا وهو نموذج الحزب الإسلامي الذي لا يمارس الدعوة ويبدع في السياسة. حينها، وحينها فقط، يمكن أن نقول إن الإخوان فشلوا حيث نجح الوسط.


الثلاثاء، 21 يونيو 2016

دقة توقيت مكة وليس توقيت غرينتش حقائق علمية حول الوقت فيديو



توقيت مكة وليس توقيت غرينتش
 حقائق علمية حول الوقت 
( سَنُرِيهِمْ آَيَاتِنَا فِي الْآَفَاقِ وَ فِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ )


لمــاذا عــُرج بالنبى من القدس وليس من مكـــة ؟ 
ولماذا يصعد المكوك الفضائى الروسى
 من كازاخستان وليس من روسيا 
.... رغم التكلفة العالية جدا ماديا ؟ ....

أكد الدكتور علي منصور كيالي الباحث و الفيزيائي السوري أن أبواب السماء ذات حراسة مشددة لا يستطيع مردة الجن و الشياطين المرور من خلالها ، بينما يستطيع رواد الفضاء الولوج من خلالها تسهيلاً منَ الحقً سبحانه لعـالَـم الأنس حتى يريهم آياته العظيمة في الآفاق كما أشارت إلى ذلك الآية الكريمة، و أوضح أن السماء ليس فضاء مفتوحاً ، كما يعتقد البعض و إنما فيها [ أبواب ] لا يمكن العـروج إلاّ من خـلالها .
و يقول الدكتور الكيالي :
و لذلك أنا حالياً أعـدّ برنامجاً تلفزيونياً سوف يكون الأول من نوعه في العالم ، أقوم من خلاله بدعوة [ الجانب الآخر ] بالحوار العلمي ، لأن الجانب الآخر يحتاج الى حجة علمية و ليس الى نصـح و إرشاد فقط ، و سوف أخاطب مباشرةً الاتحاد السوفييتي و هي دولة عظمى و أقول لهم : إنّ بلادكم دولة عظمى ، و لكنها عندما تريد الذهاب الى الفضاء لماذا تذهب الى جمهورية كازاخستان ؟ !!! ، الى مركز [ بايكانور ] بكازاخستان و دولتكم قادرة على بناء قاعدة جوية ، فلماذا لم تطلع المركبات من الاراضي السوفييتية مباشرة و السماء مفتوحة أمامها ، و في كل رحلة عليها أن تأخذ إذناً من دولة أخرى و تدفع مائة مليون دولار عن كل رحلة ؟ !!! ، فسوف يكون الرد : إن فوق الاتّـحـاد السوفييتي لا يوجد [ بـاب ] الى السماء .
مضيفاً : إنّ من الأمور التي هيّـأهـا الحقّ سبحانه لي حتى أتثبت من هذه المعلومة ، أنه عندنا من الجنسية العربية رائدا فضاء أحدهما سعودي الجنسية ، و الآخر سوري من حلب و هو اللواء محمد فارس ، و هو صديقي الشخصي فعندما سألته : لماذا ذهبتم الى كازاخستان فقال : إن الروس قالوا لنا لا يوجد فوق أراضيهم [ باب ] الى السماء رغم المساحة الكبيرة لدولتهم.
و أضاف : و إذا ما انتقلنا إلى أوروبا سنخاطب برنامج الفضاء الأوروبي ، إمّـا عن طريق الأقمار الصناعية أو بزيارة إلى عندهم و نسألهم : لماذا تذهبون إلى الأرجنتين إلى [ جويانا الفرنسية ] لكي تصعد إلى الفضاء ؟ !! ، سوف يكون الرد : أن أوروبا كاملة لا يوجد فيها بـاب إلى السماء ، فهم يضطرون إلى أن يحملوا صاروخهم في البحر بحراسة مشددة و بتكاليف باهظة لكي يذهبوا الى جويانا الفرنسية عند الارجنتين .
و يتابع حديثه قائلً : و اذا ما انتقلنا إلى أمريكا و هي دولة عظمى نلاحظ أنّ مركز إطلاق السفن الفضائية بجزيرة [ ميريت ] بالمحيط الاطلسي ، و غالباً ما يتأخر اطلاق المكوك لوجود العواصف الرعدية ، و تأخير الرحلة كما هو معلوم له تبعات مالية و إعادة حسابات فنقول لهم : عندكم صحراء [ نيفادا ] و هي صحراء تندر فيها الامطار و لا يوجد فيها غيوم اطلاقا ، فسوف يكون الجواب : إنه لا يوجد هناك [ باب ] إلى السماء ، و هنا سأقدّم قرآني الكريم الذي يقول : (وَ لَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَابًا مِنَ السَّمَاءِ فَظَلُّوا فِيهِ يَعْرُجُونَ) الحجر 14 ، بهذا العلم و بهذا الحوار العادي و المنطقي فأقول له : هناك آية في القرآن الكريم نزلت منذ أكثر من 1400 عام تقول أن السماء ليست فضاءً مفتوحاً ، ففي سورة النبأ :(وَ فُتِحَتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ أَبْوَابًا ) النبأ 19 ،
فالمنطق أنه لا يوجد أحد يفتح باب داخل الفراغ ، فالسماء بالنسبة لنا هي فراغ ، مشيراً الى أن أول من اكتشف هذه الحقيقة هم الجن ، حيث يقول الحق سبحانه على لسانهم : (وَ أَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَ شُهُبًا) الجن 8 ، و الحرس يكون على الأبواب ، فهناك ما يسمى [ المطر الشهبي ] حيث يضرب الأرض حوالي عشرة آلاف نيزك في الساعة ، لكن بعض المساحات ليس فيها مطر شهبي و هذه تسمى [ أبواب ] ، لكن عليها حرس حتى لا يمرّ من خلالها الجن و مردة الشياطين ، فعلى ارتفاع 80 كيلومترا من الأرض يبدأ [ المطر الشهبي] .
و أضاف قائلاً : بناء على ما سبق فقد علّقت على «قفزة فيلكس» و التي شاع أنه قفزها من على إرتفاع 80 كيلومترا ، و ذلك عبر لقاء معي من تلفزيون دبي الرياضية ، فأكدّت لهم أن ذلك ليس ممكناً أبداً ، حيث أن طبقات غلافنا الجوي : ( وَ بَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًا ) النبا 12 ، يصل الى ارتفاع أربعمائة كيلومتر، و على ارتفاع ثمانين كيلومتر يبدأ [ الرجم الشهبي ] ، فهذا الرجل إذا وصل الى هناك لن يعود ، فلما قابلته في دبي قال لي : إن القفزة كانت من ارتفاع أربعين كيلومترا و ليس من ارتفاع ثمانين كيلومترا ، و قد اعترف فيليكس بهذه الحقيقة ، و قد صححنا هذه المعلومة التي كانت فيها شيء من المغالطة.
حراسة مشددة :
و أوضح أن من خلال تلك [ الأبواب ] هناك شهب تقوم بعملية الرصد، و ليس الرجم العشوائي ، و قد جاء القرآن الكريم بهذه الدقة العلمية : ( وَ أَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَنْ يَسْتَمِعِ الْآَنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَصَدًا ) الجن 9 ، فإذن الشهاب يقوم بعملية [ الرصد] ، و يقول الحقّ سبحانه : (إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ) الصافات 10 ، فكيف الإنسان يعبر هذه المنقطة بمكوك فضاء بينما المارد و هو شيطان الجن ، و هو جسم غير المرئي يجد له شهابا رصداً ؟ .
موضحا أن ذلك هو إذْنٌ إلهيّ للبشرية ، حيث يقول الحقّ سبحانه : ( سَنُرِيهِمْ آَيَاتِنَا فِي الْآَفَاقِ وَ فِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ) فصلت 53 ، و هذا دليل علمي متطور جداً ، فالله سبحانه على كل شيء قدير ، فلماذا تمّت عملية [ المعراج ] من فوق القدس و لم تتم من مكة مباشرة ؟ !! ، مشيراً الى أنّ هناك [ بابٌ ] إلى السماء من فوق القدس ، و لم تكن تلك الابواب موجودة في سماء مكة ، و أشار إلى أنّ هناك سورة تسمى [سورة الاسراء ] ، فالإسراء كما هو معلوم هي [ الحركة الأفقية ] ، و المعراج هو [ الحركة العمودية ] ، موضحاً أن الله سبحانه و تعالى رفع اثنين من أنبيائه الكرام منَ القدس ، و هما سيدنا عيسى و سيدنا محمد عليهما الصلاة و السلام ، وحتى أثناء عودة سيدنا محمد كانت أيضا من السماء إلى القدس أوّلاً ، و لم تكن إلى مكة المكرمة مباشرة ، و هذا لكونه بشر : (قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ ) فصلت 6 .
و أوضح أنه ثبت علمياً أنّ السماء فيها [ أبواب ] ، و لا يمكن العروج إلاّ من هذه الأبواب التي [ أذِنَ الله سبحانه ] للعروج من خلالها .
فمن خلال هذه الأدلة العلميــة سوف نقوم بزيارة إلى موسكو و سوف نتحاور معهم بهذه الشفافية و سوف نقدم ديننا الحق ، بأسلوب علميّ للعالَم قاطبةً .


دقة توقيت مكة 
وليس توقيت غرينتش حقائق علمية حول الوقت
https://youtu.be/0_FkuX3Qi6w



حقائق علمية حول قيام دولة اسرائيل في القران



المشاركات الشائعة